مجلس النواب يُصوّت بالموافقة على انضمام النواب العائدين من المقاطعة

صوّت مجلس النواب الليبي، اليوم الإثنين، بالموافقة على انضمام أعضائه العائدين من المقاطعة لأعمال المجلس الذي يعقد جلساته في مدينة طبرق.

ووافق 72 عضوًا من إجمالي 80 عضوًا كانوا حاضرين لجلسة اليوم الإثنين، التي خصصت لبحث الموقف من النواب الذي انضموا للمجلس بعد المقاطعة.

ورحّب عضو مجلس النواب، لؤي الغاوي، خلال اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» بعودة النواب المقاطعين إلى المشاركة في الجلسات، داعيًا كافة «الزملاء المقاطعين إلى العمل وممارسة حقوقهم السياسية داخل قبة البرلمان مهما كانت توجهاتهم السياسية».

وشدّد الغاوي على أن مجلس النواب هو «برلمان الأمة الليبية»، مشيرًا إلى أن هدف مجلس النواب هو «لم شمل كل الليبيين جميعًا بلا استثناءات».

ووصل إلى مدينة طبرق في 15 مارس الجاري ثمانية من النواب المقاطعين للالتحاق بأعمال مجلس النواب بعد أن علقوا عضويتهم خلال المدة الماضية.

والنواب هم: نائب تاجوراء خالد الأسطى، ونائب الزاوية عبدالله اللافي، ونائب سوق الجمعة الصديق حمودة، ونائب عين زارة علي التكالي، ونائب سبها مصباح دومة، ونائب غدامس عبدالقادر هيبة، والنائبة عن الزاوية عائشة شلابي، ونائبة جنزور سارة السويح.