مستشفى «ابن سينا» بسرت يناشد العاملين العودة إلى عملهم

ناشد مستشفى ابن سينا التعليمى في مدينة سرت كافة العاملين به من الأطقم الطبية والموظفين العودة إلى المستشفى والإلتحاق بعملهم لتقديم الخدمات الطبية اللازمة للمرضى.

وأعلن المستشفى الليلة الماضية أنه يعانى نقصًا كبيرًا فى العناصر الطبية والطبية المساعدة وغياب كبير جدًا من الموظفين والعاملين به على خلفية تدهور الوضع الأمني.

ووجه مكتب الإعلام بالمستشفى عبر «بوابة الوسط» نداءً عاجلًا إلى الأطباء ومساعديهم وأطقم التمريض والعاملين بالمستشفى بضرورة التواجد والحضور إلى المستشفى وتقديم الخدمات اللازمة للمرضى، مشيرًا إلى أن حالات مرضية من مدينة سرت وخاصة في قسم النساء والولادة دخلت المستشفى ولم تتلقى العلاج اللازم بسبب غياب الممرضيين والأطباء من الجنسين.

ولفتت إدارة مستشفى ابن سينا إلى أن المستشفى هو الوحيد الإيوائى في مدينة سرت، ودعت إلى تجنيب مهنة الطب الإنسانية الصراعات السياسية.

وأفادت مصادر من الإدارة أن المستشفى كان يعانى نقصًا في أنابيب الأكسجين بأقسام العناية الفائقة وعناية القلب والولادة مما اضطر المستشفى خلال اليومين الماضيين إلى تحويل عدد من الحالات العاجلة والخطيرة إلى مستشفى «عافية» في مدينة هون ومصراتة للعلاج.

المزيد من بوابة الوسط