تعاون بين «سرت للغاز» و«العامة للكهرباء» لوقف انقطاع التيار في المنطقة الشرقية

بحث مسؤولون في شركة سرت لتصنيع الغاز والنفط والشركة العامة للكهرباء، اليوم الخميس، سُبل الوصول إلى حلول جذرية لمشاكل انقطاع الكهرباء في المنطقة الشرقية، ومناقشة أسباب نقص ضغط الغاز ووضع المقترحات العملية والعلمية لتفادي حدوث ذلك مستقبلاً.

جرى الاجتماع داخل مجمع محطات شمال بنغازي لإنتاج الكهرباء في بنغازي، وقال مدير إدارة توزيع منطقة بنغازي ومسؤول قطاع الكهرباء بلجنة الأزمة بنغازي المهندس صلاح العبار، إن الاجتماع مع المندوبين عن شركة سرت لتصنيع النفط والغاز؛ جاء لدراسة ومعالجة أسباب قفل الصمام الخاص بالغاز الذي يغذي وحدات التوليد في محطة شمال بنغازي.

وأضاف العبار: حاولنا خلال اجتماع اليوم وضع نقاط أساسية لحل المشكلة، وهي توفير حماية لمشغلي المحطة في منطقة بنينا عن طريق حرس المنشآت وستتكفل الشركة العامة للكهرباء بعمل صيانة لمقر حرس المنشآت.

وأشار العبار إلى أنه تمت مناقشة عملية التوليد وكمية الغاز المسموح بها في السحب من محطة الشمال، مضيفًا: اتفقنا على كمية لتشغيل ثلاثة وحدات، وتعمل الوحدة الثالثة بالوقود الثقيل إذ لا يكون هناك سحب أكبر من الكمية المسموح بها من شركة سرت.

وقال العبار: نحن كشركات نسعى لوضع حياة كريمة لكل المواطنين الليبيين سواء ما توفره الشركة العامة للكهرباء من طاقة كهربائية أو ما توفره الشركات النفطية من الوقود و الغاز.

وفي السياق نفسه أوضح مراقب عمليات المنطقة الشرقية لتزويدات الغاز بشركة سرت لتصنيع النفط والغاز، يونس الحوتي أن أسباب انقطاع الكهرباء جاء نتيجة عدم الانتظام في سحب كميات الغاز، وأن المحطة سليمة من الجانب الفني، وتعمل بشكل طبيعي ولكنها مزودة بمنظومة قفل طارىء مصممة لحماية المحطة.

المزيد من بوابة الوسط