اختتام دورة تدريبيّة لموظّفي الانتخابات من ليبيا وتونس

اختتم 24 متدربًا من موظفي الانتخابات في ليبيا وتونس دورة «بريدج» الأممية لتدريب الميسرين نفَّذها فريق الدعم الانتخابي التابع للأمم المتحدة في ليبيا، بالإضافة إلى بعض أعضاء بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بالشراكة مع مشروع دعم العملية الانتخابية التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في تونس.

وأُجريت أعمال الدورة التدريبية في مدينة الحمامات التونسية، خلال الفترة من 1 إلى 11 مارس الجاري.

وقال بيان لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الأربعاء، إن نموذج «بريدج» يعني «بناء الموارد في الديمقراطية والحكم والانتخابات»، وبيّن أنه يعتبر «برنامجًا للتطوير المهني يُركِّز بشكل خاص على العمليات الانتخابية».

وحضر المشاركون بالتساوي من المفوضية الوطنية العليا للانتخابات الليبية والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات التونسية؛ حيث تساعد الأنشطة المشتركة على تمكين المشاركين من كلا البلدين من تبادل الدروس والخبرات وصقل مهاراتهم من الناحية العملية.

وتأتي هذه الدورة التدريبية ضمن سلسلة من الدورات التدريبية وفق نماذج «بريدج» التي نفذها فريق الدعم الانتخابي للأمم المتحدة في أواخر عام 2014.

وقال بيان البعثة إن تلك الدورات التدريبية «استهدفت موظفي الانتخابات الليبيين، فضلاً عن ممثلين عن وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني، الأمر الذي زاد الاهتمام ببرنامج بريدج».

وأشار البيان إلى أن «زيادة عدد ميسري بريدج في كلا البلدين سيساعد الهيئات الوطنية لإدارة الانتخابات على إجراء دورات تدريبية تتناول المفاهيم الانتخابية الأساسية».

ونوهت البعثة في ختام بيانها إلى أن المشاركة الليبية في هذه الدورة التدريبية تم تنظيمها بدعمٍ من الاتحاد الأوروبي.

المزيد من بوابة الوسط