اجتماع تشاوري لتأسيس الشبكة النسوية للسلام في سبها

عُقد اليوم السبت، بقاعة «بصمة نساء» في منطقة المهدية في مدينة سبها، اجتماعٌ لعدد من النشاطات في مجال المرأة للتشاور من أجل تأسيس الشبكة النسوية للسلام في مدينة سبها.

وأضحت الناشطة حنان أحمد الأنصار لـ«بوابة الوسط» أنَّ الهدف من تأسيس شبكة نسائية هو دعم السلام ومناهضة مظاهر العنف ضد المرأة خصوصًا العنف المسلّح، وكذلك تعزيز دور المرأة في بناء السلام ومشاركتها في الحياة السياسيّة، وأنْ تكون الشبكة داعمة لحقوق المرأة الاقتصادية والاجتماعية وممارسة حقها في الانتخابات والمشاركة في سنِّ التشريعات والقوانين التي لها علاقة بالمرأة.

وأكَّدت الناشطة الاجتماعية حفصة بشير لـ«بوابة الوسط» أنَّ الأسباب التي أدّت إلى التفكير في تأسيس الشبكة هي عمليات الاستهداف المتكرِّر وعمليات القتل التي تعرَّضت لها الناشطات في مدن بنغازي وطرابلس وسبها، وأشارت إلى أنَّ الشبكة سوف تحث وتدعم النساء للانخراط في مؤسسات المجتمع المدني وإبراز دور المرأة.

وقالت حفصة إنَّ الشبكة ستتوسَّع أيضًا في كل مناطق الجنوب، كما ستفسح المجال أمام طالبات المعاهد والجامعات من أجل المساهمة والانخراط في أعمالها.

ويذكر أنَّ الدعوة لتأسيس الشبكة النسوية للسلام في سبها هي من اقتراح منظَّمة «بصمة نساء»، أحد مؤسّسات المجتمع المدني التي تعمل على دعم المرأة وتطويرها من خلال تقديم دورات تدريبيّة في مجال في الحاسوب ومحاضرات في التوعية المدنية حول حقوق المرأة، وتسهم في تقديم اقتراحات تخص المرأة الليبية في المرحلة الانتقالية.

 

المزيد من بوابة الوسط