اجتماع أمني في مزدة لمواجهة ظاهرة السطو والسرقة

اجتمع مدير الأمن الوطني في منطقة مزدة، أمس الثلاثاء، بشيوخ وحكماء المنطقة لمناقشة الوضع الأمني، بعد تنامي ظاهرة السطو المسلح ضد العمال الوافدين، ونهب الأسلاك الكهربائية وقطع الطرق وانتشار البوابات الوهمية بغرض السرقة.

وقال مصدر أمني لـ«بوابة الوسط»: إن المجتمعين قرروا رفع الغطاء الاجتماعي عن الخارجين عن القانون، والتعاون مع رجال الأمن من أجل وضع حد لهذه الظاهرة.

وخلال الاجتماع، اتُفق على تكوين لجنة خاصة من جميع المكونات الاجتماعية لمتابعة تنفيذ ما توصل إليه المجتمعون.