موغيريني تدعو الفرقاء الليبيين إلى تقديم تنازلات وعدم تفويت الفرصة

دعت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، الفصائل الليبية المتقاتلة إلى تقديم تنازلات تتيح التوصل إلى اتفاق حول حكومة وحدة وطنية خلال الأيام القليلة المقبلة، وعدم تفويت الفرصة الأخيرة لحل النزاع الليبي سلميًا.

وقالت موغيريني، أمس الاثنين، أمام مجلس الأمن، إنه «على القادة السياسيين في ليبيا بذل كل ما بوسعهم للتوصل إلى التسويات الضرورية، وتلقف هذه الفرصة الأخيرة، والاتفاق على حكومة وحدة وطنية انتقالية»، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وأضافت الممثلة العليا: «يجب أن يحصل هذا الأمر خلال أيام وليس خلال الأسابيع المقبلة».

وتابعت المسؤولة الأوروبية أنه يجب إنهاض البلاد، معتبرة أن الأزمة تتفاقم، قائلة: «لا بد من حكومة وحدة وطنية في ليبيا لمعالجة هذه المسائل وضمان الأمن وشروط العيش الكريم لجميع الليبيين».

وأكدت المسؤولة الأوروبية أن تصاعد الأزمة يدفع آلاف المهاجرين إلى سلوك طريق البحر المحفوف بالمخاطر، إلى جانب التهديد المتمثل بتنظيم «داعش» الذي يوسع نفوذه.

ومن المقرر عقد جلسة حوار اليوم، في الجزائر بين سياسيين ونشطاء ورؤساء أحزاب ليبيين، بحسب ما أعلن وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة.

المزيد من بوابة الوسط