مراقب الاقتصاد بسرت يؤكّد تسلم المخابز حصتها من الدقيق لشهر مارس

أكّد مراقب الاقتصاد بسرت، فائز إمحمد، أن جميع المخابز العاملة فعليًا بمنطقة سرت تسلمت حصتها من الدقيق عن شهر مارس الجاري، من أجل توفير رغيف الخبز لسكان المنطقة.

وقال مراقب الاقتصاد بسرت لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، إن المخابز وعددها 82 مخبزًا بمنطقة سرت تسلمت نصف الحصة الشهرية من الدقيق، حسب إفادة صندوق موزانة الأسعار التابع لوزارة الاقتصاد، وإن الكميات التي سلمت من الدقيق تبلغ 20 ألف كيس دقيق وزن 50 كلغم.

وأضاف مراقب الاقتصاد بسرت أن السلع التموينية متوفرة بمخازن السلع بسرت، التابع لمكتب موازنة الأسعار، وتم تجهيز أوامر الشراء وأذونات الصرف بالنسبة لصرف السلع عن شهر مارس هذا الأسبوع، كالدقيق والطماطم والسكر والأرز، للجمعيات التعاونية الاستهلاكية العاملة بسرت وعددها 151 جمعية استهلاكية.

وطمأن مراقب الاقتصاد بسرت المواطنين بأن السلع التموينية متوفرة بمخازن السلع بالمدينة، وتكفي حاجتهم لشهرين قادمين، وأن مخزون السكر يكفي لعام كامل.

وقال إمحمد إنه «نظرًا لما تمر به منطقة الهلال النفطي في رأس لانوف وبن جواد، وتوقف عمل المخابز فيها مند شهرين وأكثر، فستشمل الحصة التي وزعت على المخابز العاملة بالمنطقة العائلات النازحة من هذه المناطق إلى مدينة سرت»، وأضاف أن المعضلة التي تواجه قطاع الاقتصاد بسرت هي عدم توفر الزيت والشاي والسميد منذ فترة في الجمعيات الاستهلاكية.

المزيد من بوابة الوسط