الوافي يناشد البرلمان مناقشة حكومة الوفاق الوطني باهتمام وجدية

قال عضو لجنة الحوار الوطني، الشريف الوافي، إن جميع المشاركين في الحوار أدوا أدوارهم المنوطة بهم من أجل الوطن، والآن جاء دور مجلس النواب لتحديد ثوابت الحكومة التوافقية.

وأضاف الوافي، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الأحد، أن على وفد لجنة الحوار المخول من مجلس النواب التوجه والتشاور لتحديد تلك الثوابت والمعايير الخاصة بالحكومة، مؤكدًا وجوب اهتمام أعضاء المجلس بهذه المعايير، فهذه أهم مرحلة خاصة بعد مناقشة عدد من النقاط، أهمها:

- أن تكون حكومة التوافق الوطني فور اعتمادها هي الجهة الوحيدة المخولة، ولا يمكن لأي جهة سواها استيراد الأسلحة أو الذخائر.

- حكومة التوافق الوطني هي الجهة المخولة بتصنيف أي كيان ليبي بأنه كيان إرهابي.

- تعمل حكومة التوافق الوطني على مراجعة جميع القرارات السارية المتعلقة بالمجموعات المسلحة، والعمل على إعادة بناء الجيش وتفعيل المؤسسة الأمنية.

- انسحاب التشكيلات المسلحة من المدن وإعادة انتشارها في مواقع محددة، وعلى مسافة متفق عليها.

- تقوم الحكومة بنشر قوات من الشرطة وغيرها من القوات اللازمة في المدن للحفاظ على القانون.

وتابع الوافي: «إن هذه البنود هي غاية المواطن البسيط، لذلك أناشد مجلس النواب الاهتمام ومناقشة كل ما يتعلق بأمر تلك الحكومة، حتى وإن اضطر لطلب مهلة للتباحث الجدي من أجل الوصول بالوطن إلى بر الأمان».

المزيد من بوابة الوسط