بدء جلسة جديدة للحوار الليبي في المغرب

بدأت ظهر، اليوم السبت، جلسة جديدة للحوار الوطني المنعقد في الصخيرات بالمغرب. ومن المتوقع أن تناقش الأطراف الليبية المتحاورة في المغرب تفاصيل تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وبسط الأمن في ليبيا.

وكان عضو لجنة الحوار، الشريف الوافي، قال لـ«بوابة الوسط»، أمس، إنه بعد انتهاء جلسات السبت (اليوم) «سيعود أعضاء البرلمان إلى طبرق لترشيح الأسماء والنظر في الثوابت والمعايير، والعودة يوم الاثنين إلى المغرب لاختيار الحكومة».

وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بليبيا، بيرناردينو ليون، أكد مساء أمس الجمعة بالرباط، إحراز «تقدم» في الملفين المتعلقين بتشكيل حكومة وحدة وطنية والترتيبات الأمنية.

وتتواصل جلسات الحوار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة المنعقدة في مدينة الصخيرات المغربية لليوم الثالث، للوصول إلى توافق سياسي ينتج منه تشكيل حكومة وفاق، مهمتها حل الأزمة الأمنية في البلاد.

المزيد من بوابة الوسط