«تعليم سبها» يحتفل بالذكرى الرابعة لثورة 17 فبراير

نظّم مكتب شؤون التربية والتعليم بمدينة سبها، صباح اليوم الخميس، احتفالية بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة 17 فبراير بقاعة مركز اللغات بالمدينة.

وحضر الحفل عميد بلدية سبها، حامد الخيالي، وعدد من أعضاء المجلس البلدي، ومدير مكتب شؤون التربية والتعليم بسبها، النعاس الحافر، وأعضاء من مؤسسات المجتمع المني، وأعيان المنطقة ومديري الإدارات بمكتب التعليم، وبعض مديري المدراس.

واستهل الحفل بكلمة لعميد بلدية سبها، حامد الخيالي، ذكّر فيها الليبيين بـ«التآخي ولم الشمل ... وترك الاقتتال بين الليبيين الإخوة في الدم والتاريخ والدين»، ودعاهم إلى «المصالحة والحوار من أجل العيش السلمي».

وقال الخيالي: «لابد أن نبرز أوصال المحبة ونمد جسر الشوق وأن نعيش بعيدًا عن الاقتتال، وعلينا أن نسمع كلام الله ورسوله الذي يحث على اللحمة والإخاء والوحدة بين المؤمنين بعيدًا عن سفك الدماء والاقتتال».

وشهد الحفل استعراض تقرير مفصل على الحضور عن الفصل الدراسي الأول لعام 2014 و 2015. وقدّم في نهاية الحفل العديد من الفقرات الموسيقية الغنائية التي قدمها بعض طلبة مدارس سبها.