سفيرالفاتيكان: كنيسة بنغازي تحولت إلى مستودع للأسلحة

أكد المونسنيور سلفستر كرمل ماجرو سفير دولة الفاتيكان في ليبيا، أن كنيسة مدينة بنغازي تحولت إلى مستودع للأسلحة.

ووصف المونسنيور ماجرو، في تصريحات لإذاعة الفاتيكان من مالطا، اليوم السبت، حال المسيحيين في لبيبا بأنه «زمن معاناة وخوف في ليبيا، مع كثير من الإحباط»، مضيفًا: «نحن مضطرون إلى الانغلاق على أنفسنا باستمرار في بيوتنا، والصلاة والرجاء بأن تتحسن الأمور، فنحن منذ أربعة أشهر ونحن خارج كنيستنا» وفقًا لما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».

وأعرب عن أمله في التوصل إلى اتفاق في ليبيا من خلال الحوار وبوساطة الأمم المتحدة، مضيفًا: «لقد بقينا مع هذا الأمل باتفاق نهائي يعيد السلام إلى هذا الشعب الذي طالت معاناته، والذي يريد السلام».

واختتم حديثه قائلاً: إن «هذه صرخة قوية سنحملها إلى البابا والدعاء لوقف سفك الدماء، وليبذل كل واحد من موقعه، أقصى جهد لإحلال عهد السلام المنشود، الذي تتوق إليه قلوب جميع الناس». ولم يكشف ماجرو من الطرف الذي حوَّل الكنيسة إلى مستودع للأسلحة.

المزيد من بوابة الوسط