الجزائر وبوركينا فاسو تدعوان الأطراف الليبية إلى الحوار

دعت الجزائر وبوركينا فاسو الأطراف الليبية المتنازعة، إلى الجلوس إلى مائدة الحوار تحت إشراف الأمم المتحدة، للتوصل إلى حل سياسي يصون وحدة ليبيا واستقرارها.

ودعا رئيسا الجزائر وبوركينا فاسو في بيان مشترك صدر، اليوم الخميس، عقب زيارة قام بها الأخير للجزائر، الأطراف الليبية كافة إلى مباشرة الحوار الذي بادر به الممثل الخاص للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة في ليبيا، برناردينو ليون، بغية التوصل إلى حل سياسي يصون وحدة ليبيا وسلامة أراضيها واستقرارها وفقًا لوكالة الأنباء الليبية.

كما أعرب الرئيسان في بيانهما عن قلقهما العميق حيال التحديات السياسية والأمنية، التي تواجهها ليبيا وانعكاساتها في شمال أفريقيا وفي منطقة الساحل.

المزيد من بوابة الوسط