موغيريني تستبعد مشاركة الاتحاد الأوروبي في أي تدخل عسكري في ليبيا

أعلن الاتحاد الأوروبي بحث القيام بعمل مشترك بشأن ليبيا، خلال هذا الأسبوع، مع الولايات المتحدة ومصر.

وقالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، فيدريكا موغيريني، اليوم الإثنين، إنها ستلتقي وزيري الخارجية الأميركي، جون كيري، والمصري، سامح شكري، لمناقشة القيام بعمل مشترك بشأن ليبيا، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

واستبعدت موغيريني إمكانية مشاركة الاتحاد الأوروبي في أي تدخل عسكري في ليبيا في الوقت الحالي.

وقالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي: «ما نراه اليوم في ليبيا هو تهديد مضاعف، إنه تهديد لبلد ينهار، ولبلد بدأ يسيطر فيه داعش على السلطة ويتغلغل فيه».

وأضافت موغيريني في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الإسباني، خوسيه غارسيا-مارغالو: «من المبكر التفكير في أي مساهمة للاتحاد الأوروبي في أي نوع من العمل العسكري».

وتابعت أنها منفتحة على احتمال تقديم الاتحاد الأوروبي الدعم لأي جهود توافق عليها الأمم المتحدة وتقودها ليبيا لإحلال الاستقرار في البلد والقضاء على تهديد «داعش»
الذي يشكّل تهديدًا للبلد برمته ولجميع الليبيين، وهذا سيتطلب عملاً مشتركًا لمواجهة التهديد في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط