Atwasat

ماذا وراء «حرق أسعار» بعض السلع المنزلية والكهربائية؟

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 12 سبتمبر 2022, 02:32 مساء
alwasat radio

شهدت متاجر في العاصمة طرابلس تخفيضات كبيرة في أسعار بعض الأدوات المنزلية والكهربائية، وصلت إلى حد حرق الأسعار حسب وصف عدد من المتابعين للشأن الاقتصادي؛ إذ انخفضت أسعار السجاد وأدوات كهربائية بنسب تتراوح بين 50% و90%، وتداولت بعض صفحات التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا لزحام شديد في أحد متاجر بيع السجاد يطرح على الجمهور تخفيضات كبيرة في الأسعار.

«بوابة الوسط» طرحت السؤال حول أسباب هذه التخفيضات الكبيرة، رغم ما يعانيه الاقتصاد الليبي من ركود تضخمي مع أزمة سيولة وضعف المرتبات، ونظرة المستهلكين بعين الشك إلى هذه التخفيضات الفجائية وغير المسبوقة.

تأتي هذه التخفيضات بعد بضعة أشهر من إعلان جهاز الإحصاء والتعداد والمصرف المركزي ارتفاع نسبة التضخم إلى 5.1% في النصف الأول من العام الجاري وفقا للمركزي، و5.3% في الربع الثاني وفقا للجهاز.

ومع ذلك يقول أحد التجار، في العاصمة طرابلس، إن الإقبال ضعيف على بضائعه المكدسة في المخازن، رغم أن التخفيضات بلغت نسبتها 30%، فيما قال مواطن ليبي إن «غلاء الأسعار دفع الكثير من المواطنين إلى شراء الاحتياجات الأساسية فقط مع هجر الكماليات».

 الكساد التجاري في مقدمة أسباب هذه التخفيضات
الأسباب في رأى المحلل الاقتصادي وحيد الجبو أرجعها إلى الكساد التجاري الذي اعتبره في مقدمة أسباب هذه التخفيضات، وقال في تصريح إلى «بوابة الوسط» «سبق هذه التخفيضات أسعار مبالغ فيها»، مشيرا إلى أن ذلك يترافق مع «حاجة التجار إلى السيولة النقدية لتغطية ما يستوردونه من سلع؛ الأمر الذي يفسر رغبتهم في التخلص من البضائع الراكدة لسنوات، في ظل ضعف مرتبات المواطنين ونفاد مدخراتهم مع استمرار أزمة السيولة وضعف القوة الشرائية للدينار مقابل العملات الأخرى».

من جهته، يقول الخبير الاقتصادي، علي الصلح، «يمكن تصنيف السلع حسب مرونتها بالنسبة للدخل، هل هي ضرورية أم غير ضرورية؟، مكملة أم بديلة؟» وقال إن «الاقتصاد الجزئي يعمل علي توازن قوى السوق بين المستهلك والمنتج، فيتحدد السعر وفقا للمتغيرات، فضلا عن دورة الأعمال الاقتصادية وسعر الصرف»، مشيرا إلى أنه في حالة الركود «ترتفع الكميات المعروضة وتنخفض المطلوبة، وتنخفض الأسعار»، متوقعا استمرار حالة الكساد.

- خبير بالبنك الدولي: مخاطر داخلية وخارجية تحيط بالاقتصاد الليبي.. لكن احتياطيات «المركزي» مريحة 
- خبير اقتصادي ينتقد صمت الحكومة و«المركزي» عن البطالة والتضخم
- شاهد في «اقتصاد بلس»: معدل التضخم في ليبيا.. وتداعيات التسريب النفطي

ويلحظ متابعون للشأن الاقتصادي الليبي أن الانخفاض الفجائي في الأسعار تزامن مع التراجع الكبير في أسعار الشحن البحري من الصين، وتوقعوا استمرار هذا الانخفاض خلال الفترة المقبلة، إذ نشرت إحدى شركات الشحن في العاصمة طرابلس منشورا عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» عن انخفاض كبير في أسعار الشحن البحري من الصين.

وهو ما استبعده الخبير الاقتصادي محمد أبوسنينة قائلا: إن الوضع الحالي في السوق الليبية يشهد «فقاعة انخفاض لأسعار بعض السلع الاستهلاكية في أسواق طرابلس»، نافيا أن يكون سبب ذلك انخفاض تكلفة الشحن من الصين، أو أن السوق تصحح نفسها.

التجار يتخلصون من مخزون كبير راكد من هذه السلع
وأوضح أبوسنينة عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أن «التجار يتخلصون من مخزون كبير راكد من هذه السلع، التي جرى استيرادها والاحتفاظ بها في ظل سعر صرف مرتفع للدولار الذي تجاوز 4.48 دينار، تفاديا لخسائر محتملة يتوقعها التجار، وتتجاوز التكاليف الثابتة والمتغيرة التي يواجهونها».

وقال إن «هذه الانخفاضات مبنية على «توقعات التجار بشأن سعر صرف الدينار الليبي، في ظل ما يتردد حول إمكانية قيام المصرف المركزي بدعم سعر صرف العملة الوطنية، الذي يعززه توقعات بتقارب كبير بين الحكومة والمصرف المركزي من جهة، ومجلس النواب والمصرف المركزي من جهة أخرى، وهو الأمر الذي إذا حدث سيؤدي إلى خروج الكثير من التجار من السوق».

وأضاف أبوسنينة «لا أرى أن نظرية المؤامرة تنطبق على هذه الحالة، كما لا يمكن مقارنة انهيار أسعار بعض السلع وأسبابها بما طرأ على سعر الدولار في السوق الموازية في يناير 2018»، وقال «يمكن أن يكون للتجار حسابات أخرى».

زحام على شراء السجاد في أحد متاجر العاصمة طرابلس التي أتاحت تخفيضات كبيرة للمواطنين. (لقطة مثبتة من تسجيل مصور)
زحام على شراء السجاد في أحد متاجر العاصمة طرابلس التي أتاحت تخفيضات كبيرة للمواطنين. (لقطة مثبتة من تسجيل مصور)
كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مجلس الأمن يجدد الإذن للدول الأعضاء بتفتيش السفن في أعالي البحار قبالة ليبيا
مجلس الأمن يجدد الإذن للدول الأعضاء بتفتيش السفن في أعالي البحار ...
«الشيوخ الفرنسي» يحذر من «الخطر الأمني» في ليبيا وتراجع النفوذ الأوروبي بـ«المتوسط»
«الشيوخ الفرنسي» يحذر من «الخطر الأمني» في ليبيا وتراجع النفوذ ...
توقيع مذكرة تفاهم بين ديوان مجلس النواب والمؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات
توقيع مذكرة تفاهم بين ديوان مجلس النواب والمؤسسة الدولية ...
مجلس الأمن الدولي يستعرض تطورات الأوضاع في ليبيا
مجلس الأمن الدولي يستعرض تطورات الأوضاع في ليبيا
الفرقاطة التركية «غازي عنتاب» تجري تدريبا مع سفينة الإنزال الليبية «ابن عوف»
الفرقاطة التركية «غازي عنتاب» تجري تدريبا مع سفينة الإنزال ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط