Atwasat

«الأناضول»: لا اعتراض بمجلس الأمن على تعيين عبدالله بيتالي مبعوثا إلى ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 16 أغسطس 2022, 09:20 مساء
alwasat radio

أفادت مصادر دبلوماسية في الأمم المتحدة وكالة «الأناضول» التركية، اليوم الثلاثاء، بعدم وجود اعتراض من أي من أعضاء مجلس الأمن الدولي (15 دولة) على تعيين الوزير السنغالي السابق، عبدالله بيتالي، رئيسًا جديدًا للبعثة الأممية في ليبيا.

ونقلت الوكالة عن المصادر، التي طلبت عدم نشر أسمائها، قولها إن هناك «موافقة ضمنية» من كل أعضاء المجلس على تعيين بيتالي، وأضافت أن الأمر يتعلق الآن بإعلان رسمي يصدره مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس. وأوضحت المصادر أن غويتريس لم يتسلم أي اعتراض من رئيس مجلس الأمن، السفير الصيني جيون تشانغ، على ترشيح الوزير السنغالي للمنصب.

وبخصوص، إعلان مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة، طاهر السني، اعتراض حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، على اختيار بيتالي، قالت المصادر إن «الأمر يعود الآن إلى الأمين العام للأمم المتحدة لاتخاذ القرار المناسب».

الزهراء لنقي: حكومة الدبيبة بـ«عرقلة» العملية السياسية
واعتبرت عضوة ملتقى الحوار السياسي الليبي، الزهراء لنقي، الثلاثاء، أن حكومة الوحدة الوطنية الموقتة تقوم بـ«عرقلة» تسمية مبعوث جديد للبعثة الأممية بعد سنة كاملة من الانسداد داخل مجلس الأمن، معتبرة أن ذلك يهدف إلى «استدامة الأمر الراهن واستمرار (القائم بأعمال رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ريزدون) زينينغا في إدارة الملف الليبي».

وقال السني، أمس الإثنين، إن حكومة الوحدة الوطنية الموقتة اعترضت على ترشيح السنغالي، عبدالله بيتالي، لمنصب المبعوث الأممي إلى ليبيا، ليس لشخص المرشح. وأضاف: «نحن نطمح لأن يكون المبعوث الجديد من أفريقيا، لكن الشخص يجب أن يكون مؤهلًا أكثر».

وأشارت لنقي، في منشور على صفحتها بموقع «فيسبوك»، إلى أن اعتراض حكومة الوحدة على ترشيح بيتالي بمثابة «حجة» خاصة أنه هو من أشرف على إعداد التقرير الاستراتيجي لإصلاح بعثة الأمم المتحدة في ليبيا.

وقالت: «حذرنا مرارًا من محاولات حكومة الدبيبة عرقلة العملية السياسية وما نتج عنها من تطبيع للفساد في العملية التي تقودها الأمم المتحدة المنوط بها تنفيذ القانون الدولي. تكمن خطورة هذه الحكومة في تصورها أنها قادرة على شراء أي شيء بما في ذلك الأمم المتحدة دون محاسبة»، وأضافت: «آن أوان فتح ملفات فساد العملية السياسية في ليبيا بما في ذلك من تورط فيها من موظفين دوليين في بعثة الأمم المتحدة».

- الأمم المتحدة تعلق على رفض حكومة الوحدة ترشيح السنغالي بيتالي مبعوثا إلى ليبيا
- السني: «حكومة الوحدة» اعترضت على ترشيح السنغالي عبدالله بيتالي مبعوثا أمميا
- وفد أممي يستمع لملاحظات المنفي عن تطوير عمل بعثة الأمم المتحدة

المنفي يطلع باتيلي على ملاحظات «الرئاسي» لتطوير عمل البعثة 
ونهاية يونيو، التقى باتيلي باعتباره رئيسًا لوفد لجنة المراجعة الاستراتيجية المستقلة لبعثة الأمم المتحدة، رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، بهدف الاستماع إلى «ملاحظات المجلس من أجل مواصلة العمل على تطوير عمل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وتقييم أنشطتها المختلفة».

وقال المجلس الرئاسي في بيان حينها، إن المنفي استقبل رئيس بطرابلس، وفد اللجنة التي تجري مراجعة استراتيجية مستقلة لعمل البعثة الأممية. ونقل البيان عن باتيلي قوله «إن الهدف من اللقاء هو الاستماع لملاحظات المجلس الرئاسي، من أجل مواصلة العمل على تطوير عمل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وتقييم أنشطتها المختلفة».

وأثنى الوفد خلال اللقاء على «ما أنجزه المجلس الرئاسي خلال الأشهر الماضية، خاصة فيما يتعلق بإطلاق مشروع المصالحة، ومجهودات استكمال توحيد المؤسسات، ووقف إطلاق النار»، مثمنًا «دور رئيس المجلس في الوصول إلى إعادة الاستقرار لليبيا». فيما ثمن المنفي جهود عمل البعثة، مشيدًا بما جرى إنجازُه و مبديًا عددًا من الملاحظات الجوهرية حول عملها، وفق البيان.

وترأس عبدالله بيتالي العام 2021 لجنة المراجعة الاستراتيجية المستقلة لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بناء على طلب مجلس الأمن. وقدمت اللجنة تقريرها وتوصياتها بشأن هيكل وولاية البعثة إلى المجلس في 6 أغسطس 2021 للنظر فيها. وحث بيتالي في التقرير على تكثيف جهود الوساطة التي تبذلها البعثة وزيادة مواردها وقدراتها، فضلا عن العودة إلى الهيكل السابق للبعثة، مع وجود ممثل خاص ونائبين للممثل الخاص، أحدهما للشؤون السياسية والآخر يعمل كمنسق مقيم ومنسق الشؤون الإنسانية.

دوغاريك: الأمم المتحدة تسير بسرعة لاختيار مبعوث جديد
وعلق الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوغاريك، على تصريح السني، بشأن اعتراض حكومة الوحدة الوطنية الموقتة على ترشيح بيتالي لمنصب المبعوث الأممي الجديد، وقال: «لم نعلن أي شخص بعد».

وأشار إلى الصعوبات التي واجهت المنظمة الأممية لاختيار المبعوث نظرًا لحالة الانقسام داخلها، وقال إن الأمم المتحدة تسير بـ«السرعة الممكنة» لاختيار رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم لدى ليبيا، وستعلن اسمه بمجرد التوافق عليه، حسب الإفادة الصحفية المنشورة على موقع المنظمة، أمس الإثنين.

ولفت إلى التواصل المستمر بين الأمين العام أنطونيو غوتيريس، والمندوب الليبي طاهر السني بشأن هذه المسألة، لكنه عاد وقال إن عملية الاختيار «ليست قضية خاصة بليبيا»، وتابع أن مجلس الأمن الدولي هو المسؤول عن تعيين «رؤساء بعثات حفظ السلام أو البعثات السياسية»، موضحًا أن المجلس «لم يبدِ اعتراضًا» على ترشيح الأمين العام.

ويتطلب تعيين رؤساء البعثات الأممية عدم اعتراض أي دولة من الدول الـ15 الأعضاء بمجلس الأمن. وفي 6 ديسمبر 2021، عين غوتيريس القائمة السابقة بأعمال رئيس البعثة الأممية في العاصمة طرابلس، ستيفاني وليامز، مستشارة خاصة له بشأن ليبيا. وجاء تعيينها قبل أربعة أيام من بدء سريان استقالة المبعوث الأممي السلوفاكي يان كوبيش.

المرشح لمنصب المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا، عبدالله باتيلي. (الإنترنت)
المرشح لمنصب المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا، عبدالله باتيلي. (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
واشنطن تشيد بديوان المحاسبة على تقريره السنوي
واشنطن تشيد بديوان المحاسبة على تقريره السنوي
الاحتفال بتخريج 1500 مجند في أوباري بعد استكمال التدريبات العسكرية
الاحتفال بتخريج 1500 مجند في أوباري بعد استكمال التدريبات ...
الكوني والكبير يتفقدان البارجة البريطانية بميناء طرابلس (صور)
الكوني والكبير يتفقدان البارجة البريطانية بميناء طرابلس (صور)
نورلاند وشكشك يطلقان برنامجا لتدريب 45 مدققا ماليا من ديوان المحاسبة
نورلاند وشكشك يطلقان برنامجا لتدريب 45 مدققا ماليا من ديوان ...
حكومة «الوحدة» تبحث إمداد مجمع سوق الخميس للأسمنت بالغاز لتخفيض تكاليف الإنتاج
حكومة «الوحدة» تبحث إمداد مجمع سوق الخميس للأسمنت بالغاز لتخفيض ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط