ليون: أجواء اجتماع غدامس بنَّاءة

أكّد مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا برناردينيو ليون أنّ طرفي اجتماع غدامس اليوم الاثنين، ملتزمون بالانخراط في عملية سياسية للتغلب على الخلافات عبر حوار سياسي.

وأوضح ليون عبر تدوينات نشرتها الصفحة الرسمية لبعثة الأمم المتّحدة للدعم في ليبيا أنّ الأطراف الأساسية مدعوة اليوم لأخذ قرار رئيسي وهو التغلب على الخلافات عبر حوار سياسي.

وأضاف أنّ الشرط الأساسي لأن يكون هذا الاجتماع مثمرًا هو أن يكون هناك وقف كامل لإطلاق النار. متابعًا أنّ أفضل هدية لليبيين بمناسبة العيد أن يحتفلوا، آملين أن يكون هناك حلول لمخاوفهم عبر حوار سياسي.

وأشار ليون إلى أنّ رؤساء الوفود المشاركين باجتماع الحوار في غدامس أكدوا أنّ أجواء الاجتماع كانت جيدة جدًا وبناءة، لافتًا أنّ الاجتماع اليوم كان جيدًا وسط أجواء أخوية.

وتابع: "لقد اتفقنا على بدء عملية سياسية وعلى معالجة جميع القضايا بطريقة سلمية مع دعوة قوية جدًا لوقف إطلاق نار في جميع أنحاء البلاد. البرلمانيون يوجّهون اليوم رسالة واضحة جدًا أنهم يريدون أن يتناقشوا لمعالجة مشكلات الليبيين الذين يعانون بعد أسابيع من النزاعات".

وأضاف أن الطرفين وافقا على أنْ تمنح المساعدات الإنسانية لجميع الليبيين ومعالجة وضع المطارات ومحاولة فتحها في جميع أنحاء البلاد ليتمكّن الليبيون من السفر وتخفيف أوضاع العائلات.