Atwasat

حزب المشروع الوطني: بيان الدول الخمس حمال أوجه وتسبب في زيادة حدة الاستقطاب

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 26 يونيو 2022, 10:32 مساء
alwasat radio

علق حزب المشروع الوطني، اليوم الأحد، على البيان الخماسي الصادر عن القوى الغربية الخميس المعنية بليبيا «p3+2»، معتبر في بيان أنه «جاء بأسلوب فضفاض وألفاظ حمالة أوجه، مما سبب زيادة حدة الاستقطاب وتمسك كل طرف برأيه ليرى فيه دعما لموقفه السياسي».

وأصدرت القوى الغربية الخمس المعنية بليبيا، مساء الجمعة، بيانا مشتركا، أعلنت فيه «رفضها بشدة» الإجراءات التي قد تؤدي إلى «العنف أو إلى مزيد من الانقسامات في ليبيا»، مثل «إنشاء مؤسسات موازية، أو أي محاولة للاستيلاء على السلطة بالقوة، أو رفض الانتقال السلمي للسلطة إلى هيئة تنفيذية جديدة تشكل من خلال عملية شرعية وشفافة».

الوصول إلى حلول جذرية للأزمة الليبية
وقال حزب إن موقف القوى الغربية المعنية بليبيا والتي تضم كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا «يؤكد أنه لا خلاص لليبيين إلا من خلال توافقهم وتوحد كلمتهم عبر الجلوس للحوار الوطني للوصول إلى حلول جذرية تنهي الأزمة وليست حلول آنية لغرض إطالتها».

ودعا حزب المشروع الوطني في بيانه «جميع الأطراف المتصارعة على السلطة إلى تحكيم العقل وعدم الانجرار خلف هذه البيانات التي وإن بدت ظاهرها في مصلحة طرف بعينه فإنها بكل تأكيد لن تكون في مصلحة بلادنا»، مشددا على ضرورة «توحيد الجهود وتكاتفها من أجل إجراء الانتخابات الرئاسي والبرلمانية في أقرب الآجال».

- باشاغا يرحب ببيان الدول الخمس: أتطلع للعمل معها لقيادة ليبيا إلى الانتخابات
- الدبيبة يرحب ببيان الدول الخمس: حسم مسألة استمرار عمل الأطراف الليبية وفق الاتفاق السياسي
- 5 دول غربية تحث على سرعة الانتهاء من الأساس القانوني للانتخابات في ليبيا.. وترفض «المؤسسات الموازية»
- ما جدوى مبادرات وليامز؟ ولماذا جنيف؟.. الأمم المتحدة تعلق على اللقاء المرتقب بين عقيلة والمشري

ودعت الدول الخمس، في بيان مشترك، مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة وقادتهما إلى «الانتهاء بشكل عاجل من الأساس القانوني حتى يمكن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ذات مصداقية وشفافة وشاملة في أقرب وقت ممكن، على النحو المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن رقم 2570 للعام 2021، وخريطة طريق ملتقى الحوار السياسي الليبي، ومؤتمر دعم الاستقرار في ليبيا، ونتائج مؤتمر برلين الثاني، وإعلان مؤتمر باريس حول ليبيا».

وجاء البيان الغربي عقب إنتهاء الجولة الثالثة والأخيرة من اجتماعات المسار الدستوري التي استضافتها مصر، وانتهت يوم 20 يونيو الجاري دون أن تتمكن اللجنة المشتركة بين مجلسي النواب والدولة من التوصل إلى توافق بشأن الإطار الدستوري اللازم لإجراء الانتخابات.

وأعلن كل من رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة ورئيس الحكومة المكلفة من مجلس النواب، فتحي باشاغا، ترحيبها بالبيان الغربي. واعتبر الأول أنه «حسم مسألة استمرار عمل الأطراف الليبية وفق الاتفاق السياسي»، فيما أعرب الثاني عن «تطلعه للعمل معها لقيادة ليبيا نحو الانتخابات».

عقيلة والمشري يلتقيان في جنيف الثلاثاء المقبل
ودعت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشان ليبيا، ستيفاني وليامز، رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، ورئيس المجلس الأعلى للدولة، خالد المشري، إلى الاجتماع في جنيف يوم الثلاثاء المقبل، من أجل مناقشة النقاط العالقة في الإطار الدستوري التي لم يتمكن المشاركون في اجتماع القاهرة من حسمها.

وتأمل الأمم المتحدة أن تقود «تجربة» جنيف إلى اتفاق بين عقيلة والمشري بعد تجربة القاهرة والمغرب، مشددة على أن «المسؤولية عن مستقبل ليبيا ورفاهية الشعب الليبي تقع على عاتق القادة الليبيين» وفق ما أعلنه للصحفيين الناق باسم الأمين العام للمنظمة الدولية ستيفان دوغاريك للصحفيين يوم الجمعة.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
الإمداد الطبي: وصول شحنة مشغلات غسيل كلى ألمانية إلى طرابلس الأسبوع المقبل
الإمداد الطبي: وصول شحنة مشغلات غسيل كلى ألمانية إلى طرابلس ...
ضبط شخصين متلبسين خلال سرقة وافد في طرابلس
ضبط شخصين متلبسين خلال سرقة وافد في طرابلس
أحوال الطقس اليوم: ارتفاع درجات الحرارة في مناطق الغرب
أحوال الطقس اليوم: ارتفاع درجات الحرارة في مناطق الغرب
«الأرصاد»: الرؤية جيدة على طول الساحل
«الأرصاد»: الرؤية جيدة على طول الساحل
السوق الرسمية: ارتفاع الدولار وتراجع الإسترليني
السوق الرسمية: ارتفاع الدولار وتراجع الإسترليني
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط