Atwasat

قادة تشكيلات من المنطقة الغربية يجتمعون بمسؤولين مغاربة في الصخيرات.. ويحددون موقفهم من «الحكومتين»

القاهرة - بوابة الوسط (خاص) الخميس 09 يونيو 2022, 05:56 مساء
alwasat radio

اجتمع مسؤولون مغاربة مع وفد ليبي ضم قادة تشكيلات عسكرية من العاصمة طرابلس، وذلك في منتجع الصخيرات المغربية، اليوم الخميس؛ لبحث سبل حل الأزمة السياسية الناجمة عن التنازع على شرعية رئاسة السلطة التنفيذية في ليبيا، حسبما صرح مصدر  إلى «بوابة الوسط».

وضم الوفد كل من: ناصر اشطيبة، آمر لواء غريان، وهو نفسه قيادي في ما يعرف باسم «عملية بركان الغضب»، وكذلك عبدالسلام زوبي، آمر كتيبة «301»، إضافة إلى محمد بحرون الفار، رئيس مكتب المخابرات العامة في المنطقة الغربية، وفهيم بن رمضان القيادي البارز في مدينة مصراتة، وعبدالحميد تنتوش، معاون آمر اللواء 444، والناشط السياسي معاذ المنفوخ، والناشط السياسي عبدالله قادربوه.

زيارة قصيرة.. وحسم الموقف من بقاء حكومة الدبيبة 
وحسب المصدر ذاته، لم تتجاوز مدة الزيارة 5 ساعات، قدم خلالها الوفد رؤيته في التعامل مع الأزمة السياسية الراهنة، مع استمرار الصراع بين حكومتي الوحدة الوطنية الموقتة برئاسة عبدالحميد الدبيبة، والحكومة المكلفة من مجلس النواب برئاسة فتحي باشاغا.

وفيما يتعلق بالموقف من طرفي النزاع على رئاسة السلطة التنفيذية، أكد الوفد أن رؤيته للحل هي «استمرار حكومة الوحدة الوطنية الموقتة حتى نهاية العام الجاري 2022، وتكون هذه الفترة تمهيدا لإجراء الانتخابات».

- بحضور لجنة «5+5».. وليامز تشدد على أهمية حفظ الهدوء على الأرض
- وليامز: المراقبون أبدوا التزاما بتفعيل الخطوات المقبلة لاتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا
- القائد الأعلى للجيش الليبي يؤكد ضرورة استمرار جهود لجنة «5+5» للوصول للاستحقاقات الانتخابية 

عقيلة وحفتر في المغرب أيضا
ورجح المصدر أن يكون سبب وقت الزيارة القصير، هو تجنب وجود وفد المنطقة الغربية في نفس الوقت الذي سيحل فيه بالمغرب وفد ستكون مهمته مناقشة الموضوع ذاته.  ويتكون الوفد من رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، ووفد من القيادة العامة برئاسة أبوالقاسم حفتر، وآمر «الكتيبة 53» محمود بن رجب، وآمر جهاز التمركزات الأمنية والأمن العام، عماد الطرابلسي، وآمر كتيبة «ثوار طرابلس»، أيوب أبوراس، وآمر جهاز الأمن المركزي عبدالغني الككلي.

ويترقب الليبيون يوم الثاني والعشرين من يونيو، الذي تنتهي فيه خارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس في نوفمبر من العام 2020، والتي تشكل بناء عليها حكومة الدبيبة؛ لمعرفة ما سيفسر عنه المستقبل السياسي الغامض حتى الآن. 

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«المركزي»: 3.5 مليار دولار خسائر مباشرة ناجمة عن إقفال النفط
«المركزي»: 3.5 مليار دولار خسائر مباشرة ناجمة عن إقفال النفط
عقيلة صالح: استمرار حكومة الدبيبة استهانة بالشعب الليبي
عقيلة صالح: استمرار حكومة الدبيبة استهانة بالشعب الليبي
بعد حضورها عرضا عسكريا.. تبون يستقبل المنقوش
بعد حضورها عرضا عسكريا.. تبون يستقبل المنقوش
شاهد في «وسط الخبر»: «الرئاسي» يبادر لحل الأزمة عبر مشاورات اللافي العاجلة
شاهد في «وسط الخبر»: «الرئاسي» يبادر لحل الأزمة عبر مشاورات ...
عقيلة صالح: اشتباه في تورط المنفي عن طريق أخيه في أحداث طبرق
عقيلة صالح: اشتباه في تورط المنفي عن طريق أخيه في أحداث طبرق
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط