Atwasat

«مونتريال غازيت»: تورط شركة كندية في تمويه رشاوى تحت واجهة النهر الصناعي

الجزائر - بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني الأربعاء 18 مايو 2022, 01:36 مساء
alwasat radio

كشفت تحقيقات كندية تورط شركة هندسية في الفساد خلال عهد النظام الليبي السابق في استخدام مشروع النهر الصناعي العظيم في ليبيا واجهة للتمويه عن تقديم رشاوى، حسب جريدة محلية في كندا. 

وذكرت جريدة «مونتريال غازيت» المحلية الكندية أن شركتين تعملان تحت مظلة «إس إن سي لافالان» ومقرها مونتريال، استخدمتا عمل الشركة الهندسية في مشاريع في دول أجنبية للتمويه على أكثر من 2.3 مليون دولار.

ووفق التحقيقات، فقد دفعت الرشوة للحصول على عقد بقيمة 128 مليون دولار لإعادة رصف جسر «جاك كارتييه» بالعاصمة الكندية، وقعه الرئيس التنفيذي السابق للشركة للفترة الممتدة بين العامين 2002 و2011 سامي بيباوي حسب التقرير الاستقصائي للجريدة الكندية.

وجاءت المعطيات بعدما وافق قاضي المحكمة العليا في كيبيك، إيريك داونز، على رفع الحظر جزئيًا عن نشر المعلومات المقدمة في المحكمة كجزء من اتفاق تم التوصل إليه بين مكتب الملاحقات الجنائية في كيبيك وشركتي «إس إن سي لافالان» يوم الأربعاء الماضي.

إدانة المتهم في قضية رشوة مسؤولين ليبيين
وحكم على الوسيط في القضية سامي بيباوي (76 سنة)، وهو كندي من أصول مصرية، في يناير من العام 2020 بالسجن لأكثر من 8 أعوام بسبب تورطه بتهم تتعلق بعمل الشركة في ليبيا؛ حيث أشار التحقيق إلى تمويه المشاريع في عدة دول بما فيها ليبيا لدفع أكثر من مليونين و300 ألف دولار كرشوة للحصول على عقد الجسر بقيمة 128 مليونًا.

- إدانة المتهم الأول في قضية رشوة مسؤولين ليبيين بينهم الساعدي القذافي
- قضية رشاوى «إس إن سي لافالان»: الساعدي القذافي تلقى «يختا» بـ25 مليون دولار
- اتهامات لـ«لافالين الكندية» بتمويل زوجة الساعدي القذافي أثناء الثورة

واستخدم بيباوي أموال المشاريع في ليبيا لدفع جانب من هذه الرشى عبر شركة خدمات لبنانية وسيطة في إطار مشروع لتطوير مشروع النهر الصناعي؛ إذ جرى تحويل أكثر من 350 ألف دولار في العام 2002 ذهب جانب كبير منها لحساب المتهم الرئيس السابق لمؤسسة الجسور الفيدرالية الكندية ميشيل فورنييه.

وأرسل الوسيط إلى الشركة اللبنانية مليونين و345 ألف دولار مقابل «خدمات وهمية» بين يناير 2001 وأكتوبر 2003، حسب الجريدة.

«إس إن سي لافالان» والرشاوى
وذكرت التحقيقات أن الشركة الكندية «إس إن سي لافالان» كانت تستخدم الوسيط بالفعل في العمل الفعلي الذي كانت تقوم به لبناء حظيرة صيانة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية. وبعد تمويه أول دفعه لهم من الرشاوى خلال العمل في حظيرة الطائرات، تم إخفاء الرشاوى اللاحقة على أنها مرتبطة بعمل «إس إن سي لافالان» مع هيئة النهر الصناعي العظيم، الذي كان من المشاريع التي أشرف عليها بيباوي. 

وبعدها تلقى الرئيس السابق لمؤسسة الجسور الفيدرالية الكندية رشوة تناهز 335 ألف دولار من الأموال المحولة، فيما شهد العام 2003 إرسال 273 ألفًا تحت غطاء شراء أنابيب أسطوانية خرسانية للمشروع ذهب منها 256 ألفًا لحساب مصرفي تابع لفورنييه في سويسرا.واعترف فورنييه بالذنب في العام 2017 لقبوله أكثر من 2.3 مليون دولار في شكل رشاوى، وحكم عليه بالسجن 66 شهرًا وأطلق بالكامل في 24 أبريل 2019.

يشار أن الادعاء الفيدرالي في كندا، اتهم سامي بيباوي في 2019 بأنه كان وراء خطة سمحت لشركة «إس إن سي لافالان» بالحصول على عقود مربحة في ليبيا منذ أواخر التسعينيات من القرن الماضي. وأكد الادعاء أن الشركة حوّلت 113 مليون دولار لشركات وهمية كي تُدفع لأفراد ساعدوها بعد ذلك في جمع الأموال وكسب العقود في ليبيا.

وكشفت المحاكمة وقتها عن صلات بين «إس إن سي لافالان» ونظام القذافي، إذ أدار سامي بيباوي نظامًا من الرشاوى استفاد منه الساعدي القذافي، مقابل عقود جدّ مربحة وتضخيم في الفواتير. واشترت الشركة الكندية يخت لابن القذافي بمبلغ 25 مليون دولار. وعلى مر السنين، تلقى سامي بيباوي نفسه ما مجموعه 26 مليون دولار، وفقًا للتحقيقات.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
تسليم صكوك منحة الزواج لـ 700 من ذوي الاحتياجات الخاصة وأبناء مؤسسات الرعاية
تسليم صكوك منحة الزواج لـ 700 من ذوي الاحتياجات الخاصة وأبناء ...
إخماد حريق في مجمع تجاري بمصراتة
إخماد حريق في مجمع تجاري بمصراتة
«الأرصاد»: موجة حر على المنطقة الغربية خلال اليومين المقبلين
«الأرصاد»: موجة حر على المنطقة الغربية خلال اليومين المقبلين
قافلة مستشفى العيون بطرابلس تجري 148 عملية لمرضى من طبرق وبنغازي ودرنة
قافلة مستشفى العيون بطرابلس تجري 148 عملية لمرضى من طبرق وبنغازي ...
5 دول غربية تحث على سرعة الانتهاء من الأساس القانوني للانتخابات في ليبيا.. وترفض «المؤسسات الموازية»
5 دول غربية تحث على سرعة الانتهاء من الأساس القانوني للانتخابات ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط