Atwasat

اللافي يبحث مع الدبيبة ورئاسة الأركان اشتباكات جنزور وتنظيم الجيش

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 15 مايو 2022, 04:47 مساء
alwasat radio

بحث نائب رئيس المجلس الرئاسي «القائد الأعلى للأعلى للجيش الليبي» عبدالله اللافي مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية وزير الدفاع، عبدالحميد الدبيبة، ورئاسة الأركان العامة، الأوضاع الأمنية والعسكرية بالمدن والمناطق وخاصة الاشتباكات التي شهدتها منطقة جنزور غرب طرابلس وعملية تنظيم الجيش.

وحضر الاجتماع الذي عُقِد بديوان المجلس الرئاسي في العاصمة طرابلس، إلى جانب اللافي والدبيبة كل من رئيس الأركان العامة الفريق محمد الحداد، ورؤساء الأركان النوعية والعمليات بالجيش الليبي.

الوضع العسكري والأمني العام وتنظيم الجيش الليبي
وقال المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي إن الاجتماع خُصِّص «لبحث الوضع العام العسكري والأمني في كل المدن والمناطق، ولا سيما الاشتباكات المسلحة التي شهدتها أمس منطقة جنزور غرب العاصمة طرابلس» و«مناقشة التسويات المالية والإدارية لمنتسبي الجيش الليبي، وسُبل تنظيم المنظومة العسكرية، وتطبيق القوانين واللوائح المعمول بها في الخدمة العسكرية».

- «بلدي جنزور» يعلق على اشتباكات «كوبري 17» ويستغرب غياب الجهات الرسمية
- اشتباكات عنيفة في جنزور

وأضاف المكتب الإعلامي أن رؤساء الأركان «استعرضوا أمام القائد الأعلى، المشاكل والصعوبات التي تعيق أداء عملهم؛ حيث أكد القائد الأعلى ووزير الدفاع، ضرورة العمل على تذليل كل الإشكاليات لتتمكن كل وحدات الجيش من أداء مهامها في حفظ أمن الوطن والمواطن».

غياب التعليق الرسمي على اشتباكات جنزور
وشهدت منطقة جنزور غرب العاصمة طرابلس، الليلة الماضية، اشتباكات عنيفة بين مجموعات مسلحة، ما أدى إلى إلحاق أضرار وخسائر مادية كبيرة وإصابة عدد من المدنيين جراء تبادل إطلاق النار بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وقالت مصادر متطابقة إن الاشتباكات دارت بين مسلحي كتيبة «فرسان جنزور» وكتيبة «55» من ورشفانة بإمرة معمر الضاوي، التابعة لما يعرف بـ«جهاز الدعم والاستقرار»، لافتة إلى أن قذائف تسقط عشوائيًا في الأحياء المأهولة المحيطة بمنطقة الاشتباكات، ما تسبب في ذعر السكان.

وحتى الآن لم يصدُر أي تعليق رسمي من قبل الجهات المعنية الأمنية والعسكرية بشأن الأحداث الأمنية في جنزور. واليوم اتهم المجلس البلدي جنزور مجموعات مسلحة تابعة لـ«الكتبية 55» بترويع المدنيين وتخريب ممتلكاتهم جراء الاشتباكات التي وقعت مساء أمس السبت قرب «كوبري 17» غرب العاصمة طرابلس.

ووصف المجلس البلدي جنزور، في بيان، الاشتباكات بـ«العمل الهمجي الغادر الذي عرّض محطة كهرباء غرب طرابلس وخزانات الوقود التابعة لشركة البريقة للخطر. مستغربًا من «عدم تواصل الجهات الرسمية بالدولة طوال سبع ساعات متواصلة من الاشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة»، حسب البيان.

اجتماع اللافي مع الدبيبة ورؤساء الأركان النوعية بالجيش، الأحد 15 مايو 2022. (المجلس الرئاسي)
اجتماع اللافي مع الدبيبة ورؤساء الأركان النوعية بالجيش، الأحد 15 مايو 2022. (المجلس الرئاسي)
اجتماع اللافي مع الدبيبة ورؤساء الأركان النوعية بالجيش، الأحد 15 مايو 2022. (المجلس الرئاسي)
اجتماع اللافي مع الدبيبة ورؤساء الأركان النوعية بالجيش، الأحد 15 مايو 2022. (المجلس الرئاسي)

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
هل يكون التظاهر أداة ضغط لتعجيل الانتخابات؟.. عضو حراك «الفرصة الأخيرة» يجيب
هل يكون التظاهر أداة ضغط لتعجيل الانتخابات؟.. عضو حراك «الفرصة ...
بلحيق: تجمع شباب المنطقة الشرقية يدعم مجلس النواب ضد «المؤامرات»
بلحيق: تجمع شباب المنطقة الشرقية يدعم مجلس النواب ضد «المؤامرات»
«احتجاجات الجمعة».. تأييد من الأجسام السياسية «المغضوب عليها» بدون أي تحرك لتنفيذ المطالب
«احتجاجات الجمعة».. تأييد من الأجسام السياسية «المغضوب عليها» ...
خمسة قرارات لحل مشكلات المركز الوطني للقلب بتاجوراء
خمسة قرارات لحل مشكلات المركز الوطني للقلب بتاجوراء
اتفاق مصري ليبي لتسهيل التعامل المالي والجمركي لرجال الأعمال
اتفاق مصري ليبي لتسهيل التعامل المالي والجمركي لرجال الأعمال
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط