Atwasat

مؤسسة النفط تعلن «القوة القاهرة» في ميناء البريقة

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 19 أبريل 2022, 03:12 مساء
alwasat radio

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الثلاثاء، في بيان، حالة القوة القاهرة في ميناء البريقة النفطي؛ لاستحالة تنفيذ التزاماتها وتعهداتها تجاه السوق النفطية.

وقالت المؤسسة إن الخام الليبي يتعرض إلى موجة «إقفالات غير شرعية» في وقت تشهد فيه أسعار النفط انتعاشا كبيرا جراء زيادة الطلب العالمي عليه.

وحذر بيان المؤسسة من أن هذه الإقفالات سيكون لها «بالغ الضرر على الآبار والمكامن والمعدات السطحية لقطاع النفط»، إضافة إلى فقدان خزينة الدولة لفرص بيعية محققة بأسعار قد لا تتكرر لعقود مقبلة.

وميناء البريقة (240 كيلومترًا غرب بنغازي) هو أول ميناء نفطي أُنشئ في ليبيا و صُدّرت منه أول شحنة من النفط الليبي إلى الأسواق العالمية في العام 1961، وتشرف على الميناء وتديره شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز. 

وعن الحقول التي تغذي الميناء فهي حقول زلطن، والراقوبة، ولهيب، و الجبل، والرشاد، ورالح، والوادي، إضافة إلى حقول غاز طبيعي هي: الحطيبة والصرة والساحل، والإرادة، والاستقلال. 

مؤسسة النفط تحذر من تبعات إيقاف الإنتاج بشركة سرت
كما حذرت المؤسسة من أن إيقاف الإنتاج بشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز ستكون له «تداعياته على استقرار الشبكة العامة للكهرباء وخاصة المنطقة الشرقية»، إذ إن معظم المحطات الكهربائية تتغذى على الغاز المنتج من حقول الشركة.

- مؤسسة النفط تحول 6 مليارات دولارت إلى حساب وزارة المالية بالمصرف المركزي
- «فرانس برس»: ليبيا تقترب من خسارة 600 ألف برميل يوميا بسبب إغلاقات النفط
- مؤسسة النفط تعلن حالة «القوة القاهرة» في حقل الشرارة
- مؤسسة النفط تعلن القوة القاهرة في ميناء الزويتينة.. وتحذر من موجة إغلاقات «مؤلمة»
-اضطراب الإمدادات في ليبيا يلهب أسعار النفط في العالم

وسبق أن أعلنت مؤسسة النفط حالة القوة القاهرة في حقل الشرارة وميناء الزويتينة النفطي، وكذلك في حقل الفيل النفطي. ويأتي ذلك في وقت قالت فيه وكالة الأنباء الفرنسية «فرانس برس» إن ليبيا تقترب من خسارة نحو 600 ألف برميل يوميا بسبب سلسلة الإغلاقات التي بدأت السبت للحقول والموانئ النفطية.

وفي 9 أبريل، أعلن ممثلو قوات القيادة العامة في اللجنة العسكرية المشتركة «5+5» تعليق جميع أعمالهم في اللجنة إلى حين النظر في مطالبها، مشيرين إلى أن حكومة الوحدة الوطنية الموقتة برئاسة عبدالحميد الدبيبة قامت بعدد من الإجراءات التي عرقلت استكمال بنود اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في أكتوبر من العام 2020.

وطلبوا، في بيان، من القائد العام للقوات المسلحة إيقاف تصدير النفط، وقفل الطريق الساحلي الرابط بين الشرق والغرب، وإيقاف جميع أوجه التعاون مع حكومة الوحدة الوطنية الموقتة ومكوناتها، وإيقاف تسيير الرحلات الجوية بين الشرق والغرب.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
انطلاق رحلة للحجاج من مطار سبها لأول مرة منذ 8 سنوات
انطلاق رحلة للحجاج من مطار سبها لأول مرة منذ 8 سنوات
«جمعة الغضب» تعم المدن الليبية
«جمعة الغضب» تعم المدن الليبية
الدبيبة: أضم صوتي للمتظاهرين في عموم البلاد
الدبيبة: أضم صوتي للمتظاهرين في عموم البلاد
«نفد صبرنا».. منظمو مظاهرات «جمعة الغضب» يؤكدون استمرارهم ويلوحون بـ«العصيان المدني»
«نفد صبرنا».. منظمو مظاهرات «جمعة الغضب» يؤكدون استمرارهم ويلوحون...
جيش النيجر يعثر على جثث 10 مهاجرين قرب الحدود مع ليبيا
جيش النيجر يعثر على جثث 10 مهاجرين قرب الحدود مع ليبيا
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط