Atwasat

مجلة إسبانية: تحسن العلاقات التركية - الإماراتية ينعكس على ليبيا.. وترجيح تغير موقف أنقرة من حفتر

الجزائر - بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني الأحد 23 يناير 2022, 05:58 مساء
alwasat radio

اعتبر تقرير إسباني لقاء السفير التركي كنان يلماز مع رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح في طبرق وإعادة فتح السفارة الإماراتية في العاصمة طرابلس أنه يفتح مرحلة جديدة في ليبيا.

ويبدو أن التقارب الأخير بين أبوظبي وأنقرة كان له تأثير أكبر مما كان متوقعًا في ليبيا بعد ما يقرب من عقد من التوتر والأعمال العدائية، ونتج عن الاتفاق الذي توصل إليه البلدان في الأشهر الأخيرة استثمارات إماراتية كبيرة في تركيا، وما يقرب من 10 اتفاقات بشأن القضايا المالية والتجارية والطاقة وفق المجلة الإسبانية «أتلايار»، اليوم الأحد.

استراتيجية تركيا لتطبيع العلاقات مع جيرانها
وكجزء من استراتيجية رئيس تركيا رجب طيب إردوغان لتطبيع علاقات بلده مع جيرانها وإعطاء الأولوية للأمن القومي خففت القوة العثمانية السابقة حدة خطابها فيما يتعلق بالرياض؛ حيث ستعود في فبراير إليها، وسعت أيضًا إلى تعزيز تواصلها مع القاهرة. ومع ذلك، فإن نتائج هذا التحسن في العلاقات امتدت أيضًا إلى المناطق التي اعتاد البلدان على ممارسة نفوذهما الإقليمي بهما.

- عقيلة صالح يبحث مع السفير التركي مستجدات الوضع السياسي في ليبيا
- الإمارات تعتزم تعزيز تبادلاتها التجارية مع تركيا
- الدبيبة يتفق مع سفير الإمارات على تفعيل اللجنة المشتركة ومنح التأشيرة إلكترونيًا لليبيين

ويشير التقرير من ناحية أخرى، إلى زيارة السفير التركي لدى ليبيا كنان يلماز إلى مدينة القبة شرق ليبيا، وما تسبب في تهدئة التوترات التي ميزت علاقات أنقرة بالشرق الليبي منذ 2013، وهناك استقبل عقيلة صالح الدبلوماسي التركي وأجرى معه محادثات «ودية ومثمرة» كما قال لوكالة أنباء الأناضول التركية.

تطور إيجابي لعلاقات تركيا مع الأطراف الفاعلة في شرق ليبيا
ويرى يلماز أن الحوار حول العلاقات مع الأطراف الليبية في الشرق يشهد «تطورًا إيجابيًا» مسلطًا الضوء على تصريح وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الذي قال إنه «ينوي زيارة المنطقة الشرقية».

وبحسب الدبلوماسي التركي تعتزم أنقرة التعامل «مع جميع الليبيين على قدم المساواة وترغب في تطوير العلاقات مع جميع الأطراف».

ويعتقد خبراء دوليون أن زيارة يلماز إلى شرق ليبيا ولقائه مع عقيلة صالح تشير إلى تغيير في موقف أنقرة تجاه الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر، وسلطته في شرق ليبيا. وإذا استمر التقارب على هذا المسار فقد يكون ذلك بداية لمرحلة جديدة تعمل فيها السلطات التركية ومجلس النواب في طبرق على توطيد جسور التواصل بينهما.

إعادة فتح السفارة الإماراتية في طرابلس يعيد العلاقات بين أبوظبي وأنقرة إلى مسارها الصحيح
في غضون ذلك، سمح إعادة فتح سفارة الإمارات في طرابلس لكلا الجانبين بإعادة علاقاتهما الدبلوماسية إلى مسارها الصحيح؛ حيث التقى رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة عبدالحميد الدبيبة في وقت سابق من هذا الأسبوع، السفير الإماراتي الجديد لدى ليبيا محمد علي الشامسي بعد تقديم أوراق اعتماده لرئيس المجلس الرئاسي محمد يونس المنفي.

وناقش الدبيبة والشامسي بشكل خاص إمكانية السماح للمواطنين الليبيين بالتقدم للحصول على تأشيرة لدولة الإمارات العربية المتحدة عبر الإنترنت.

وتؤكد المجلة الإسبانية أن السفارة الإماراتية ظلت في طرابلس مغلقة منذ أن أدت الأعمال العدائية التي شنتها «ميليشيات» ضد الوجود الإماراتي إلى إغلاقها في العام 2014. وقد ظهر هذا الاستياء بالفعل في العام 2013 عندما كان المبنى هدفًا لهجوم صاروخي لكنه اشتد بعد رفض الانتخابات.

خطوات حاسمة لتغيير سلوك تركيا والإمارات في ليبيا
ومنذ ذلك الحين تشكلت تحالفات، خاصة بعد أن دعمت الحكومة الإماراتية عمليات عسكرية للجيش الوطني الليبي ضد من وصفهم التقرير بـ«الإسلاميين» في العام 2014. وفي مواجهة التحالف الغربي وضعت الإمارات نفسها في تحالف دعم القيادة العامة إلى جانب مصر والمملكة العربية السعودية.

والخطوات التي تتخذها دولتا تركيا والإمارات يمكن أن تكون حاسمة في تغيير سلوك الطرفين على الأراضي الليبية. وكان هذا هو الحال على سبيل المثال، بين رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح، ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري حيث التقى الرجلان في العاصمة المغربية الرباط وبحثا آفاق التعاون وإيجاد حل للانتخابات المؤجلة في 24 ديسمبر.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
وفد روسي في طرابلس لبحث إعادة افتتاح السفارة
وفد روسي في طرابلس لبحث إعادة افتتاح السفارة
شكري: نقرب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين للوصول إلى الانتخابات
شكري: نقرب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين للوصول إلى الانتخابات
«تسييري بنغازي»: إجراءات عاجلة لمواجهة التعديات على شبكة الكهرباء
«تسييري بنغازي»: إجراءات عاجلة لمواجهة التعديات على شبكة الكهرباء
السوق الموازية: الدولار ينخفض أمام الدينار
السوق الموازية: الدولار ينخفض أمام الدينار
حريق داخل مصنع الإطارات في تاجوراء
حريق داخل مصنع الإطارات في تاجوراء
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط