Atwasat

«رايتس ووتش»: المحاكم الليبية في وضع مقيد لا يسمح لها بحل نزاعات الانتخابات

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 14 يناير 2022, 12:57 مساء
alwasat radio

قالت منظمة «هيومن رايتس ووتش»، في تقرير حديث لها يغطي العام 2021، إن المحاكم الليبية في «وضع مقيد لا يسمح لها بحل نزاعات الانتخابات»، بما في ذلك التسجيل والنتائج.

وتحدث التقرير المنشور، الجمعة، عن تعطل نظام العدالة الجنائية الليبي في بعض المناطق؛ بسبب سنوات من القتال والانقسام السياسي، لافتة إلى أن العام المنصرم شهد ملاحقات محاكمات وسط مخاوف جدية بشأن الإجراءات الواجبة، فيما استمرت المحاكم العسكرية بمحاكمة المدنيين، وظل القضاة والمدعون العامون والمحامون عرضة لمضايقات وهجمات الجماعات المسلحة.

واستنادا لبيانات رسمية صادرة عن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، رصد التقرير احتجاز وزارة العدل حتى أغسطس الماضي، 12 ألفا و300 شخص بينهم نساء وأطفال في 27 سجنا ومنشآت احتجاز أخرى معترف بها من حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، موضحا أن 41% من هؤلاء كانوا «محتجزين تعسفا» ولفترات طويلة في الحبس الاحتياطي. في حين احتجزت الجماعات المسلحة آلاف الآخرين في منشآت احتجاز غير نظامية، وفق التقرير منبها إلى «ظروف غير إنسانية» في السجون في ليبيا.

وأشار التقرير إلى ترحيل السلطات الليبية إلى تونس عشر نساء تونسيات و14 طفلا في مارس، كانوا محتجزين في سجون ليبية، بعضهم لأكثر من خمس سنوات، للاشتباه في صلاتهم بعناصر في تنظيم «داعش».

الساعدي القذافي تعرض لـ«سوء معاملة» أثناء احتجازه
وفي مايو، ألغت المحكمة العليا حُكما صدر في 2015 ضد مسؤولين في عهد نظام معمر القذافي؛ لأن ملاحقاتهم ومحاكماتهم على دورهم في ثورة 2011 شابتها انتهاكات للإجراءات القانونية الواجبة. كان سيف الإسلام، نجل معمر القذافي، ضمن تسعة حُكم عليهم بالإعدام. أمرت المحكمة العليا بإعادة المحاكمة، لكن لم يمثل أي من المتهمين أمام محكمة حتى تاريخ صدور تقرير «هيومن رايتس ووتش».

وفي سبتمبر، أفرجت السلطات في الغرب عن ثمانية معتقلين على صلة بالقذافي كانوا محتجزين منذ 2011، بينهم الساعدي، أحد أبناء القذافي، المحتجز منذ 2014 بعد تسلمه من النيجر. في 2018، برأت محكمة استئناف في طرابلس الساعدي من جميع التهم، بما في ذلك القتل من الدرجة الأولى، لكن «رايتس ووتش» أشارت إلى أنه «ظل رهن الاحتجاز التعسفي وتعرض لسوء المعاملة لمدة ثلاث سنوات».

سيف القذافي «لا يزال هاربا»
في مايو، أبلغت المدعية السابقة للمحكمة الجنائية الدولية مجلس الأمن أن أعضاء مكتبها سافروا إلى ليبيا وقابلوا شهودا، لكنها لم تعلن عن أي مذكرات اعتقال جديدة في حق مشتبه بهم ليبيين.

- «النواب» في رسالة للحافي: لا مساس بالقانون 11 إلا عبر المجلس
- الحافي: لم نطلب من مجلس النواب هيكلة النظام القضائي

وقالت «رايتس ووتش» إن سيف الإسلام القذافي، المطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية منذ 2011 لارتكابه «جرائم خطيرة» أثناء انتفاضة 2011، «لا يزال هاربا» ولا تزال ليبيا مُلزمة بتسليمه إلى «لاهاي».

وأشارت المنظمة إلى تقارير تفيد بوفاة الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي الليبي، التهامي خالد، المطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية؛ بسبب جرائم يُزعم أنه ارتكبها في 2011، توفي في القاهرة في فبراير. فيما أفادت تقارير أيضا بأن محمود الورفلي، وهو قائد مرتبط بقوات القيادة العامة، ومطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية لارتكابه «جرائم قتل متعددة» شرق ليبيا، قُتل في مارس في بنغازي على يد مسلحين مجهولين.

حفتر في مواجهة ثلاث دعاوي منفصلة
وقالت «رايتس ووتش» إن المشير خليفة حفتر يواجه ثلاث دعاوى قضائية منفصلة رُفعت في إحدى محاكم المقاطعات في فرجينيا من قبل عائلات تزعم أن «لها أقارب قتلوا أو عُذبوا على يد قواته في ليبيا بعد 2014». في يوليو، حكم قاض بأن حفتر «لا يمكنه استخدام الحصانة بصفته رئيس الدولة في دفاعه».

وأشارت المنظمة إلى تقرير بعثة تقصي الحقائق في ليبيا في أكتوبر، الذي خلص إلى «إقدام عدة أطراف في النزاع على انتهاك القانون الإنساني الدولي، وربما ارتكاب جرائم الحرب». وبدأت البعثة، التي أنشأها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة عملها بشكل كامل في ليبيا في يونيو 2020. وجدد مجلس حقوق الإنسان تفويض البعثة لمدة تسعة أشهر إضافية في أكتوبر حتى تتمكن من استكمال تحقيقاتها.

وبالنسبة لعقوبة الإعدام، أشار التقرير إلى نص قانون العقوبات الليبي علي عقوبة الإعدام في 30 من مواده إلا أنه لم تُنفذ أي عقوبة إعدام في ليبيا منذ 2010 رغم أن المحاكم المدنية والعسكرية استمرت في فرضها.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
انطلاق جلسة «النواب» لاستكمال مناقشة مقترحات لجنة خارطة الطريق
انطلاق جلسة «النواب» لاستكمال مناقشة مقترحات لجنة خارطة الطريق
مهنى: الحكومة في وضع حرج.. والتمديد لها يرجع إلى مجلس النواب
مهنى: الحكومة في وضع حرج.. والتمديد لها يرجع إلى مجلس النواب
رئيس لجنة خارطة الطريق يعلن المهلة التي طلبتها «المفوضية» و«الأحوال المدنية»
رئيس لجنة خارطة الطريق يعلن المهلة التي طلبتها «المفوضية» ...
سليمان الفقيه: لجنة خارطة الطريق ستتشاور غدا على آلية اختيار رئيس الوزراء
سليمان الفقيه: لجنة خارطة الطريق ستتشاور غدا على آلية اختيار رئيس...
نصية: لجنة خارطة الطريق توصلت لمسارين للانتخابات والتعديلات الدستورية
نصية: لجنة خارطة الطريق توصلت لمسارين للانتخابات والتعديلات ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط