Atwasat

وليامز: ليبيا عانت أزمة شرعية لا يمكن علاجها إلا بانتخابات حرة ونزيهة

القاهرة - بوابة الوسط السبت 04 ديسمبر 2021, 07:35 مساء
alwasat radio

قالت مبعوثة الأمم المتحدة إلى ليبيا سابقا، ستيفاني وليامز، إن ليبيا عانت «أزمة شرعية» لا يمكن علاجها، إلا من خلال عملية انتخابية حرة ونزيهة، مؤكدة أن ليبيا تمثل أولوية للإدارة الأميركية الحالية للرئيس جو بايدن.

وجاء حديث وليامز، خلال مداخلة في حلقة نقاشية بعنوان «ليبيا في مفترق الطرق.. ما يمكن أن تفعله أوروبا والمجتمع الدولي» ضمن فعاليات منتدى البحر المتوسطي- الذي يختتم أعماله اليوم في العاصمة الإيطالية روما، وفق ما أفادت وكالة نوفا الإيطالية للأنباء.

وقالت وليامز إن «ليبيا تمثل أولوية للولايات المتحدة الأميركية، كما يتضح من المهمة المزدوجة للسفير والمبعوث ريتشارد نورلاند، ومشاركة نائبة الرئيس كامالا في المنتدى».

- معهد دولي: الانتخابات لن تنهي الانقسام في ليبيا و«المنافسة صفرية» على السلطة

وأضافت «أنا أتحدث كمواطن أميركي بسيط، بعد أن تقاعدت من كل منصب حكومي قبل ثلاث سنوات.. لا أعتقد أن هناك قصورا في القيادة الأميركية بشأن الملف الليبي»، مشيرة إلى أن «الولايات المتحدة، مثل الدول الأخرى، تدعم الانتخابات الليبية المزمع إجراؤها في 24 ديسمبر».

ولفتت وليامز إلى أن «ليبيا عانت أزمة شرعية لا يمكن علاجها، إلا من خلال عملية انتخابية حرة ونزيهة»، مشيرة إلى تصريح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، قبل يومين، الذي أكد خلاله على «أن الانتخابات الليبية يجب أن تكون جزءًا من الحل وليس جزءًا من المشكلة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
صنع الله: ديوان المحاسبة يتحمل المسؤولية القانونية أمام عرقلة تسييل الميزانيات لمؤسسة النفط
صنع الله: ديوان المحاسبة يتحمل المسؤولية القانونية أمام عرقلة ...
بريطانيا تحدث بيانات سفير ليبيا الأسبق لدى تشاد قرين صالح على قائمة العقوبات
بريطانيا تحدث بيانات سفير ليبيا الأسبق لدى تشاد قرين صالح على ...
مؤسسة النفط تطالب إدارة «أكاكوس» الجديدة بتصحيح وضعها المالي
مؤسسة النفط تطالب إدارة «أكاكوس» الجديدة بتصحيح وضعها المالي
اقتحام مخزن كوابل كهربائية مسروقة قبل تهريبها للخارج
اقتحام مخزن كوابل كهربائية مسروقة قبل تهريبها للخارج
مؤسسة النفط تدعم قطاع المياه ببلدية الحرابة
مؤسسة النفط تدعم قطاع المياه ببلدية الحرابة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط