المنفي والدبيبة يناقشان الاستعداد للمشاركة في «مؤتمر باريس حول ليبيا»

لقاء المنفي والدبيبة في طرابلس، الثلاثاء 9 نوفمبر 2021. (المجلس الرئاسي)

ناقش رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة خلال لقائهما مساء اليوم الثلاثاء، الاستعداد للمشاركة في مؤتمر باريس حول ليبيا الذي يعقد الجمعة المقبل بمشاركة عدد كبير من رؤساء الدول والحكومات، والمنظمات الدولية.

وأضاف المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي أن لقاء المنفي والدبيبة جرى خلاله بحث آخر المستجدات السياسية على الساحتين المحلية والدولية، دون أن يقدم تفاصيل أخرى.

وقدم وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان دعوتين إلى كل من المنفي والدبيبة لحضور مؤتمر باريس المقررة في 12 نوفمبر الجاري بحضور قادة الدول المشاركة في عملية برلين ودول جوار ليبيا، بحسب ما أعلنه لودريان.

- «مؤتمر باريس».. هل يضيف جديدا لمسار الوضع الليبي؟
-  بايدن وماكرون يؤكدان أهمية مؤتمر باريس حول ليبيا
- «مؤتمر باريس حول ليبيا» يجمع لودريان ولعمامرة في أول لقاء منذ توتر العلاقات

ويهدف المؤتمر، وهو الثالث الذي تستضيفه فرنسا بشأن ليبيا منذ العام 2017، إلى المصادقة على خطة إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من ليبيا، وتوفير الظروف الملائمة لإجراء الانتخابات المقررة في ديسمبر المقبل، بحسب ما أكده وزير الخارجية الفرنسي خلال كلمته في المؤتمر الوزاري الدولي لدعم استقرار ليبيا في طرابلس قبل أيام.

ولن يحضر القمة التي دعا إليها الإليزيه كل من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب إردوغان، فيما ستمثل نائبة الرئيس الأميركي كاملا هاريس الولايات المتحدة في المؤتمر الذي سيتم تنظيمه برئاسة فرنسية- ألمانية- إيطالية بالشراكة مع الأمم المتحدة، كما أعلنت باريس.

المزيد من بوابة الوسط