الدبيبة: لن نكون مع أي جهة ترغب في دمار الوطن

الدبيبة متحدثا في كلمة أثناء مشاركته في نهائي بطولة الجامعات الليبية لكرة القدم الخماسية. (لقطة من كلمة الدبيبة)

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبدالحميد الدبيبة، أنه لن يكون «مع أي جهة ترغب في دمار الوطن»، وأنه يؤيد إجراء الانتخابات في موعدها المقرر نهاية العام الجاري لأنها ما سعى «إلا من أجل بناء الوطن وبناء السلام».

وأضاف الدبيبة في كلمة ألقاها خلال حضوره حفل اختتام دوري الجامعات الليبية بمدينة الزاوية غرب البلاد، اليوم الثلاثاء، بعد إعلان سحب الثقة من حكومته من قبل مجلس النواب «لا للحرب أو الانقسام، ونعم للانتخابات... من يريد الحرب فنحن أبرياء من دماء شعبنا ولن نخوض مع الخائضين، ولن نكون مع أي جهة ترغب في دمار الوطن».

وأكد الدبيبة عزمه على استكمال ما بدأه «حرصًا على إنقاذ الوطن وأملًا في توحيد صفوفه»، مشيرًا إلى أنه تحمل اللوم، وصمم على أن يكون مع الحياة لا مع الموت، وأن يدعم الشباب الليبي في مختلف مناطق البلاد.

وقال الدبيبة إن ليبيا «تستحق أن ننظر إلى الجانب المضيء فيها، وإن عم ربوعها ظلام الجهل والعبث والتخلف»، مؤكدًا أن الليبيين لا يستحقون «إلا الفرح والأمل حتى عندما تلوح في الأفق سحائب الخراب والمؤامرات».

المزيد من بوابة الوسط