مؤسسة النفط تقيّم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار

جانب من اجتماع مؤسسة النفط لتقييم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)

قدمت إدارة الصحة والسلامة والبيئة ولجنة الطوارئ بالمنطقة الغربية والجنوبية بالمؤسسة الوطنية للنفط، الثلاثاء، عرضًا فنيًا حول إعادة تأهيل وصيانة منظومة السيطرة على فوران وحرائق آبار النفط، وذلك في إطار سياسة المؤسسة الوطنية للنفط لمنع الخسائر ورفع الجاهزية للاستجابة للحوادث المختلفة بمناطق عمليات إنتاج النفط والغاز.

عُقد الاجتماع بقاعة الاجتماعات الرئيسية بالمؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، وعبر الدائرة المغلقة من بنغازي ومرسى البريقة ورأس لانوف، وبحضور المهندس مصطفى صنع الله، رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء المجلس (أبوالقاسم شنقير، وجاد الله العوكلي، والعماري محمد العماري، كما حضر العرض رؤساء لجان الإدارات بالشركات النفطية ومديري الإدارات المختصة بالمؤسسة الوطنية للنفط.(

- مؤسسة النفط توجه شركة الحفر للتركيز على تدريب العاملين لمكافحة فوران الآبار
- «مليتة للنفط»: إعادة بئر «B4-09» إلى الإنتاج بعد توقفه ستة أشهر
- مؤسسة النفط تشرع في إنشاء وصيانة 27 خزان مياه وحفر 10 آبار في 5 بلديات

وقدم العرض شرحًا مفصلاً للقدرات الفنية للمنظومة ومكوناتها والتي تستخدم للسيطرة على فوران وحرائق آبار النفط وأعمال الصيانة التي تم إنجازها والتوصيات المقترحة من أجل استمرار العمل بالمنظومة والمحافظة على جاهزيتها.

وقال مصطفى صنع الله إن «مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط يولي اهتمامًا كبيرًا بإجراءات السلامة داخل الحقول والموانئ النفطية، وكذلك المناطق المجاورة لعملياتنا». وأكد في هذا الصدد «أهمية إجراء تمارين المحاكاة والتدريبات الافتراضية لتوقع حدوث حوادث الفوران والحرائق بكل الحقول النفطية وإلزام الشركات النفطية بالقيام بذلك لرفع الجاهزية والتعامل مع أي طارئ قد يحدث».

وأوضح خالد أبوخطوة، مدير إدارة الصحة والسلامة والبيئة بالمؤسسة الوطنية للنفط، ونوري قريصيعة رئيس لجنة الطوارئ بالمنطقة الغربية والجنوبية أن «أعمال الكشف على المنظومة بدأت في 7 فبراير 2021، وتبين أن المكونات الرئيسية للمنظومة في حالة فنية جيدة ويمكن استغلالها في الحوادث التي من الممكن أن تحدث في قطاع النفط، حيث تمت أعمال الصيانة والاختبار بالاستعانة بخبراء في تشغيل الوحدات الرئيسية للمنظومة وأطقم الصيانة من الشركات النفطية (الواحة للنفط والزويتينة للنفط والبريقة لتسويق النفط)».

وانتهت أعمال الصيانة في 20 مارس 2021 واستطاع الفريق تشغيل المكونات الرئيسية للمنظومة (المحركات النفاثة والعربات المجنزرة )، وكانت النتائج إيجابية، حيث اتضح إمكانية استخدام المنظومة بعد توفير بعض قطع الغيار والمستلزمات الضرورية للتشغيل.

جانب من اجتماع مؤسسة النفط لتقييم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)
جانب من اجتماع مؤسسة النفط لتقييم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)
جانب من اجتماع مؤسسة النفط لتقييم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)
جانب من اجتماع مؤسسة النفط لتقييم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)
جانب من اجتماع مؤسسة النفط لتقييم اختبار منظومة السيطرة على حوادث الآبار (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)

المزيد من بوابة الوسط