فتحي المريمي: سحب الثقة من الحكومة مستبعد حتى الآن

جلسة مجلس النواب، 17 أغسطس 2021، (صورة من بث مباشر)

قال المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي المريمي، إن «عملية سحب الثقة من الحكومة متداولة في وسائل الإعلام لكنها مستبعدة حتى الآن».

وأضاف المريمي في حديث لقناة «الحدث» أن «المجلس وجه عددًا من الأسئلة إلى الحكومة، والحكومة مستعدة للإجابة عنها، وإذا كانت الإجابات مقنعة لمجلس النواب، فإن الأمور ستسير على ما يرام».

وتابع: «أما إذا كان هناك تعنت من الحكومة أو الإصرار على الأخطاء التي يراها مجلس النواب موجودة، فربما يكون هناك أمر آخر، لكن حتى الآن الأمور تسير بشكل عادي».

- بليحق: تعليق جلسة استجواب الحكومة للغد لأنها ستكون مطولة
- عقيلة صالح: سنسحب الثقة من الحكومة إذا غابت عن جلسة الاستجواب
- الناطق باسم الحكومة: الدبيبة ملتزم بحضور جلسة النواب المؤجلة غدا

وأضاف: «أعتقد أن سحب الثقة مستبعد حاليًا، باعتبار أن ذلك يحدث نتيجة مخالفات كبيرة من قبيل عدم الإجابة على التساؤلات أو عدم احترام المواعيد التي يقرها مجلس النواب للاستجواب بدون سبب».

وفي وقت سابق اليوم، أعلن رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح، رفع جلسة استجواب حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، وتعليقها إلى الحادية عشرة صباح غدٍ الأربعاء. وأرجع صالح تأجيل جلسة الاستجواب إلى تأخر وصول رئيس الحكومة، عبدالحميد الدبيبة، ووفد الوزراء المرافق له، وضيق الوقت المتبقي لعقد الجلسة.

ولاحقًا قال الناطق باسم حكومة الوحدة الوطنية، محمد حمودة، إن رئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة ملتزم بحضور جلسة المساءلة أمام مجلس النواب المؤجلة إلى يوم غدٍ، مشيرًا إلى أن «الحكومة سلمت إجابات جميع الأسئلة مكتوبة».

وكان من المقرر عقد جلسة الاستجواب، يوم الإثنين 30 أغسطس، إلا أنها تأجلت بعدما طلب رئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة، إعلام الحكومة بأسئلة النواب، وذلك طبقًا للمادة 188 من القانون رقم 4 للعام 2014 بشأن اعتماد النظام الداخلي لمجلس النواب، التي نصت على أن لكل عضو أو أكثر طلب استجواب الحكومة بمجموعها أو أحد الوزراء «في موضوع معين».

المزيد من بوابة الوسط