«اللواء 444 قتال» ينعي ضابطا قُتل بعد اشتباكات معسكر التكبالي

عناصر «اللواء 444 قتال» ينتشرون في الشوارع، 4 سبتمبر 2021. (اللواء)

أعلنت الوحدة العسكرية «اللواء 444 قتال» اليوم الأحد، مقتل أحد ضباطها، وذلك بعد اشتباكات وقعت في محيط معسكر خليفة التكبالي الذي يقع فيه مقر الوحدة.

وقالت الوحدة، عبر صفحتها على «فيسبوك»، إن حسام خليفة بعرة الذي يحمل «الرقم العسكري 38436 ر.ع.س، قضى غدرًا بعد أن تم قطع الطريق عليه واقتياده حياً فقتلوه ونكلوا بجثمانه في عمل وحشي»، على حد تعبيرها.

وأمس السبت، أعلنت الوحدة التزامها بوقف إطلاق النار في طرابلس «امتثالاً لأوامرِ القائد الأعلى للجيش ورئيس الأركان ووزيرِ الدفاع». وتتبع الوحدة في الأصل المنطقة العسكرية طرابلس، التابعة لرئاسة الأركان العامة للجيش الليبي.

- الدبيبة يعبر عن رفضه اشتباكات منطقة طرابلس العسكرية ويكلف بتشكيل لجنة تقصي حقائق
- «اللواء 444 قتال» تعلن الالتزام بوقف إطلاق النار وتنفي اتهامها بتلقي تمويل
- دوريات أمنية تنتشر في عين زارة ووادي الربيع بطرابلس لضبط الخارجين عن القانون (صور)

وقال آمر منطقة طرابلس العسكرية، اللواء ركن عبدالباسط مروان، إن ما حدث داخل المنطقة العسكرية «من اشتباكات» تصحيح لمسار الوحدة التي انحرفت ولم تمتثل للأوامر العسكرية، مضيفًا أنه كلف سرية الإنذار السيطرة على مخازن سلاح اللواء «كونه يضم أفرادًا لا علاقة لهم بالعسكرية».

بعدها، عبر رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، وزير الدفاع، عبدالحميد الدبيبة، عن رفضه الأحداث التي وقعت بمنطقة طرابلس العسكرية فجر الجمعة، مؤكدًا أن هذه الأعمال «مرفوضة ولا بد من معاقبة من أسهم في ارتكابها».

وأعطى الدبيبة تعليماته للمكلفين من قبل القائد الأعلى، باستكمال التحقيق والخروج بالنتائج بشكل واضح لاتخاذ القرارات اللازمة بالخصوص.

المزيد من بوابة الوسط