لجنة خبراء الاقتصاد: يجب الإسراع في توحيد «المركزي» لإنهاء التخبط المؤسسي

مقر المصرف المركزي في طرابلس، (أرشيفية: الإنترنت)

أوصت لجنة خبراء الاقتصاد الليبية بضروة الإسراع في توحيد مجلس إدارة مصرف ليبيا المركزي وإعادة هيكلته «لإنهاء العجز والتخبُّط المؤسسي».

كما دعت اللجنة إلى دعم عمل المسار الاقتصادي الذي تضطلع به بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى جانب المسارات الأخرى (السياسي والعسكري) المنبثقة عن مؤتمر برلين الأول المنعقد في يناير 2020. ونادت كذلك باحترام عملها، وحث حكومة الوحدة الوطنية الموقتة على التواصل والعمل معها، لتنفيذ توصيات السياسة الاقتصادية العامة.

جاءت هذه التوصيات في رسالة بعثها منسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الأمين العام المساعد ريزدون زنينيغا، إلى محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، كما بعث نسخة منها إلى نائب المحافظ الصديق الكبير.

اقرأ أيضا: ماذا رصدت «ديلويت» في المراجعة المالية لميزانية «المركزي» في طرابلس والبيضاء؟

وأوضح زنينيغا أنه خرج بهذه الرسالة بعد مشاركته في الاجتماع الخامس للجلسة العامة للجنة خبراء الاقتصاد الليبية، المنعقد في 12 أغسطس الماضي.

وأُنشئت اللجنة في إطار مؤتمر برلين الأول، وتتألف من كبار الخبراء الاقتصاديين الليبيين في القطاع الحكومي والأوساط الأكاديمية والقطاع الخاص، وتحظى بدعم البنك الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

ومنذ يوليو 2020، أصدرت لجان العمل التابعة للجنة الليبية سلسلة من التوصيات بشأن الإصلاح الاقتصادي اعتمدتها مجموعة العمل الاقتصادية المنبثقة عن عملية برليں، ثم أُعدت بعد ذلك أثناء اجتماع كبار المسؤولين في لجنة المتابعة الدولية المعنية بليبيا.

المزيد من بوابة الوسط