بلدية أبوسليم: إزالة 9 أطنان من مخلفات الحرب خلال شهرين

جانب من مخلفات الحرب المفككة (المجلس البلدي أبوسليم)

أعلن المجلس البلدي أبوسليم، الخميس، عن إزالة 9 أطنان من مخلفات الحرب خلال شهرين في مناطق مشروع الهضبة الزراعي وطريق المطار.

وقال المجلس، عبر صفحته على «فيسبوك»، إن أعمال الإزالة لا تزال مستمرة، حيث يشرف فريق المسح الميداني أعمال فك وإزالة هذه المخلفات، والتي بلغت 350 قطعة بوزن 9 أطنان من المتفجرات خلال شهرين.

ووجّه المجلس «الشكر لشباب منظمة حقول حرة والمركز الليبي لغزالة الألغام»، داعيا المواطنين إلى «سرعة الاتصال في حالة وجود مخلفات حرب».

- 53 منطقة يشتبه في تلوثها بالألغام والمخلفات الحربية
- «يونيسف»: مخلفات الحرب تهدد أرواح أكثر من نصف مليون شخص في ليبيا

وفي مارس الماضي، قالت منظمة «يونيسف» إن التقديرات تشير إلى وجود أكثر من نصف مليون شخص معرضين للخطر في ليبيا بسبب مخلفات الحرب، بينهم 63 ألف نازح و123 ألف عائد للمناطق التي نزحوا منها، و145 ألف مواطن مقيم و175 ألف مهاجر.

بينما في يوليو الماضي كشفت حكومة الوحدة الوطنية، عن أن نحو 35 منطقة يشتبه أنها ملوثة بالألغام والمخلفات الحربية، سيجري استهدافها بعمليات مسح ميداني من قبل المركز الليبي للأعمال المتعلقة بالألغام بالشراكة مع الجهات الوطنية والدولية، بحسب ما نشرته الحكومة، عبر صفحتها على «فيسبوك».

المزيد من بوابة الوسط