إتلاف أكثر من 40 ألف لتر من الخمور بعد مداهمة مصنع ببوهديمة في بنغازي

المضبوطات التي عثر عليها أثناء مداهمة مصنع للخمور المحلية في بنغازي. (وزارة الداخلية)

أتلفت قوة فرض القانون التابعة لمكتب وكيل وزارة الداخلية للشؤون الفنية، أكثر من 40 ألف لتر من الخمور محلية الصنع جرى ضبطها بعد مداهمة مصنع متكامل للخمور المحلية بمنطقة بوهديمة في مدينة بنغازي.

وقالت وزارة الداخلية عبر صفحتها على «فيسبوك» اليوم الأربعاء، إن المصنع الذي جرت مداهمته من قبل قوة فرض القانون بمنطقة بوهديمة في بنغازي كان «يعد مصدرًا للعديد من تُجار الخمور بالمدينة».

وأوضحت الوزارة أن العملية جرت بإمرة العقيد جمال العمامي وبمشاركة الأجهزة الأمنية بالقوة، مشيرة إلى أنه «بعد مقاومة من التشكيلات العصابية المتواجدة داخل الوكر، أسفرت عن ضبط مصنع خمور متكامل وإتلاف أكثر من 40 ألف لتر من الخمور».

وأكدت وزارة الداخلية اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة، منوهة إلى استمرار الحملات الأمنية في إطار استهداف وضبط مصادر المواد المخدرة ومحاربة الجريمة بجميع أشكالها وضبط المطلوبين لدى النيابة العامة.

المضبوطات التي عثر عليها أثناء مداهمة مصنع للخمور المحلية في بنغازي. (وزارة الداخلية)
المضبوطات التي عثر عليها أثناء مداهمة مصنع للخمور المحلية في بنغازي. (وزارة الداخلية)
المضبوطات التي عثر عليها أثناء مداهمة مصنع للخمور المحلية في بنغازي. (وزارة الداخلية)
المضبوطات التي عثر عليها أثناء مداهمة مصنع للخمور المحلية في بنغازي. (وزارة الداخلية)

المزيد من بوابة الوسط