دي مايو يطلع شكري على مجمل نتائج زيارته الأخيرة إلى ليبيا

وزير الخارجية الإيطالي لويغي دي مايو ونظيره المصري سامح شكري. (الإنترنت)

قالت وزارة الخارجية المصرية إن وزير الخارجية الإيطالي لويغي دي مايو، اطلع نظيره المصري سامح شكري، على مجمل نتائج زيارته الأخيرة إلى ليبيا ولقاءاته مع مختلف الأطراف هناك. وخلال مكالمة هاتفية، بحث الوزيران المصري والإيطالي «عددًا من القضايا الإقليمية، لاسيما تطورات الأوضاع في ليبيا وتونس»، حسب بيان صادر عن الخارجية المصرية.

ونقل البيان عن شكري تأكيده «أهمية الوفاء بخارطة الطريق المعتمدة من قبل ملتقى الحوار السياسي الليبي وقرار مجلس الأمن 2570 بشأن عقد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها المقرر في 24 ديسمبر 2021 وضرورة خروج جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا دون تأخير»، وأعرب وزير الخارجية المصري عن «الترحيب بالخطوة التي تم اتخاذها بفتح الطريق الساحلي بين سرت ومصراتة».

اقرأ أيضًا: دي مايو معلقا على زيارته لليبيا: دعونا نركز على الانتخابات المقبلة

وزار دي مايو ليبيا، الإثنين، رفقة وفد رفيع المستوى، حيث التقى في طرابلس كلًا من رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، وعضوي المجلس عبدالله اللافي وموسى الكوني، ورئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة عبدالحميد الدبيبة، ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، كما التقى في طبرق رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، وقائد قوات القيادة العامة المشير خليفة حفتر، وفي بنغازي التقى وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط