وزارة الداخلية تعلن مقتل شخص بعد إلقائه قنبلة يدوية بنقطة تفتيش في صبراتة

شعار وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية، مساء اليوم الثلاثاء، مقتل شخص بعد إلقائه قنبلة يدوية بنقطة تفتيش في مدينة صبراتة ما أدى إلى إصابة من برفقته وإصابة 5 آخرين من عناصر الدورية الأمنية التي كانت تتمركز في موقع الحادث، مشيرة إلى أن القتيل شخص كانت تبدو عليه علامات «السكر الظاهر».

وأوضحت الوزارة، عبر صفحتها على «فيسبوك»، أن دورية تابعة لمديرية أمن صبراتة تتمركز «عند تقاطع الآثار» أوقفت مركبة آلية على متنها ثلاثة أشخاص «تظهر عليهم علامات السكر الظاهر وبحوزتهم أسلحة».

وأضافت الوزارة أن أعضاء الدورية طلبوا من هؤلاء الأشخاص «النزول من المركبة وتسليم أنفسهم والأسلحة التي بحوزتهم، وعند نقلهم لمركبة الحجز قام أحدهـم بإخراج قنبلـة يدوية (رمانة) مـن تحت قميصه ونزع مسمار الأمان، ورميها على أعضاء الدورية مما أدى إلى وفاته، وإصابة من برفقته وخمسة من أعضاء الدوريات العاملة».

وأكدت وزارة الداخلية في بيانها اتخاذ كل الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

المزيد من بوابة الوسط