وزارة الشباب تستنكر «خطف» وكيلها لمدة يوم

شعار وزارة الشباب في حكومة الوحدة الوطنية. (صفحة الوزارة على فيسبوك)

استنكرت وزارة الشباب في حكومة الوحدة الوطنية «بأشد العبارات» حادث خطف وكيلها لشؤون البرامج والأنشطة أحمد أبوبكر ميلاد، مساء الأربعاء الماضي، من أمام منزله بمدينة طرابلس واستمرار اختفائه لمدة يوم قبل عودته إلى أهله.

واستهجنت الوزارة، في بيان، تعرض ميلاد إلى «التعنيف» من قبل مجموعة مجهولة الهوية ما سبب له ضررا جسديا ومعنويا، معبرة عن رفضها «هذه الأفعال المعزولة التي تجرمها القوانين المحلية والدولية والأعراف الكريمة للشعب الليبي بمختلف مكوناته».

ودعت الأجهزة الشرطية والأمنية كافة إلى متابعة القضية والقبض على المسؤولين عن هذا «الفعل الشائن والخارج عن القانون».

المزيد من بوابة الوسط