برلمانية إيطالية تطالب بمبادرة أوروبية لمعالجة تدفقات الهجرة من ليبيا

قارب يحمل مهاجرين في مياه البحر المتوسط، (أرشيفية: الإنترنت)

انتقدت برلمانية إيطالية مذكرة التفاهم الموقعة مع ليبيا منذ العام 2007، المتعلقة بإدارة تدفق الهجرة غير الشرعية، داعية إلى الشروع في مبادرة كبيرة، لرصد وإنقاذ المهاجرين من جانب الاتحاد الأوروبي.

ووجهت عضوة مجلس النواب الإيطالي، لاورا بولدريني، انتقادات إلى حرس السواحل الليبي، ونسبت إلى أفراده، «إطلاق نار على زورق مهاجرين»، حسب تصريحها خلال مؤتمر صحفي لممثلي أحزاب ومنظمات إنسانية غير حكومية إيطالية، نقلته وكالة الأنباء «آكي».

وأشارت بولدريني إلى أهمية «حضور» إيطاليا في المشهد الليبي، خصوصًا في هذه المرحلة من التهدئة والديموقراطية، لكنها في الوقت نفسه انتقدت المذكرة، التي تعطي «دور تحكم» إلى حرس السواحل الليبي في تدفقات الهجرة، حسب وصفها.

اعتصام للمطالبة برحيل البعثة العسكرية الإيطالية من ليبيا
وفي حين، تنظم جمعيات إيطالية، عصر الأربعاء، اعتصامًا في ساحة مقر مجلس النواب، تزامنًا مع التصويت على تجديد البعثات الدولية، ومنها تلك المرابطة في ليبيا. قال منظمو الحدث إن الهدف هو «التنديد بمسؤولية السلطات الإيطالية في المذابح المستمرة للمهاجرين بمنطقة وسط البحر المتوسط، ​​وفي دائرة العنف والاستغلال وانتهاكات حقوق الإنسان التي يتعرض لها المهاجرون واللاجئون في ليبيا بشكل ممنهج».

المزيد من بوابة الوسط