اتفاق ليبي تونسي على شروط إرساء الخط البحري مع ميناء صفاقس

سفينة «أنوار أفريقيا» راسية في ميناء طرابلس، 4 نوفمبر 2019، (شركة البريقة لتسويق النفط)

قال وكيل وزارة المواصلات ورئيس اللجنة الوزارية الخاصة بالعالقين الليبيين في تونس وسام الإدريسي، اليوم الثلاثاء، إن لجان ليبيا وتونس تعمل بشكل جيد على استيفاء شروط إرساء الخط البحري الذي تم الاتفاق حوله والرابط بين موانئ صفاقس وطرابلس ومصراتة وبنغازي، رغم إيقاف تفاقم وباء «كورونا» كل الأعمال الاقتصادية عالميا ومحليا وما يفرضه ذلك من إجراءات احترازية حفاظا على صحة المواطنين.

وأشار الإدريسي، في تصريحات لإذاعة «موزاييك» التونسية، إلى أن خط الجوي حافظ على نشاطه المكثف بين الشركات الليبية المتعددة وشركة الخطوط التونسية «التونيسار» والخطوط السريعة، وذلك رغم تعليق التبادل التجاري بين البلدين، خاصة في هذا الإطار بعد دعم وزير النقل واللوجستيك معز شقشوق وإمضاء اتفاقيات مشتركة لدعم حركة النقل برا وبحرا وجوا.

اقرأ ايضا: وكيل وزارة المواصلات: إجلاء 2000 عالق من تونس جوا وبرا

وأعلنت ليبيا، الخميس، إغلاق المنافذ البرية والجوية مع تونس لمدة أسبوع، بسبب تفشي السلالة الهندية المتحورة من فيروس كورونا في الأخيرة. ووجه رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، تعليماته المشددة لجميع الأجهزة ذات العلاقة، بسرعة تمكين الليبيين العالقين في تونس من العودة إلى البلاد. جاء ذلك بعد جملة استغاثات أطلقها المواطنون العالقون في المعبر، وعقب ازدحام شديد في البوابة التونسية ومطالبات بالسماح لهم بالدخول إلى ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط