الرئيس الإيطالي: روما وباريس مدعوتان للتعاون بشأن ليبيا ومنطقة الساحل

ماكرون خلال استقباله الرئيس الإيطالي سيرجي ماتاريلا بقصر الإليزيه، الاثنين 5 يوليو 2021. (فرانس برس)

دعا الرئيس الإيطالي سيرجو ماتّاريلا، اليوم الاثنين، روما وباريس للإرتقاء بمستوى التعاون الثنائي من أجل بسط الاستقرار في ليبيا ومنطقة الساحل، وذلك في تصريحات أدلى بها للصحفيين عقب لقائه بنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون.

ورأى ماتّاريلا في تصريحه الذي نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، في أعقاب اللقاء الذي جرى بقصر الإليزيه أن «بوسع أوروبا أن تنقل إلى المناطق المجاورة، مثل ليبيا ومنطقة الساحل، رسالتها من أجل السلام والتعاون». وأضاف «في هذا الصدد، فإن فرنسا وإيطاليا بالتأكيد مدعوتان إلى التعاون، كما تقومان بذلك بالفعل».

وقال رئيس الجمهورية الإيطالية «تحدثت مع الرئيس ماكرون عن الانتماء لعبر الأطلسي وعن المسؤولية والتعاون التي أمامنا تجاه الدول، كما هو الحال في ليبيا أو منطقة الساحل، وعن كل شيء يجمع فرنسا وإيطاليا وتشعران حياله بأهمية أداء دور لتحقيق السلام والتعاون والنمو، ليس فقط فيما يختص بمستقبل أوروبا، ولكن أيضًا المناطق المحيطة، التي تواجه أزمات وتوترات».

المزيد من بوابة الوسط