المجلس الرئاسي يبحث مع الدبيبة ملفات السياسة الخارجية والخدمات ولقاحات «كورونا»

اجتماع المجلس الرئاسي مع الدبيبة، الخميس 1 يوليو 2021. (المجلس الرئاسي)

عقد رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، ونائبه عبدالله اللافي، اليوم الخميس، في العاصمة طرابلس، اجتماعا تشاوريا مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبدالحميد الدبيبة.

وقال المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي، إن الاجتماع خصص لمتابعة مستجدات العمل في ملف الكهرباء والطاقة، وملف اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، والتدابير الصحية، وعدد من الملفات الخدمية والملفات ذات العلاقة بالسياسة الخارجية الليبية.

وفي وقت سابق اليوم شارك الدبيبة في اجتماع المجلس الرئاسي مع رئيس المجلس الأعلى للقضاء المستشار محمد الحافي، ورئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبدالحميد الدبيبة، بالإضافة إلى وكيل وزارة الخارجية محمد عيسى، ورئيس جهاز المخابرات اللواء حسين العائب، وممثلون عن المؤسسة الليبية للاستثمار، والمصرف الليبي الخارجي، والمؤسسات ذات الصلة.

- «الرئاسي» يطلب من الجهات المختصة تقريرا مفصلا عن الاستثمارات الليبية بالخارج
- «الحقيبة الملغومة» تفتح سجالًا معلنًا بين الرئاسي والحكومة: من يُسمي وزير الدفاع؟
- الدبيبة يرد على دعوة «الرئاسي» بشأن تسمية وزير الدفاع
- الرئاسي يدعو الدبيبة للتشاور في مسألة تعيين وزير الدفاع الأحد القادم

وخلال الاجتماع طالب المجلس الرئاسي من الجهات المختصة ضرورة «تقديم تقرير مفصل» عن الاستثمارات الليبية في كل الدول التي تتواجد بها، كما كلف حكومة الوحدة الوطنية، برئاسة عبدالحميد الدبيبة، بالتواصل على وجه السرعة مع جهات الاختصاص في الدول المعنية لمعالجة ملف السجناء الليبيين في الخارج «دون أي تأخير».

ومساء الأحد، دعا المجلس الرئاسي رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة لحضور الاجتماع المهم الذي سيعقد الأحد المقبل بمكتب القائد الأعلى للجيش، وذلك للتشاور في مسألة تعيين وزير الدفاع وحسم الأمر بشكل نهائي.

لكن الدبيبة رد على ذلك بدعوة المجلس الرئاسي إلى العودة لنتائج ومخرجات ملتقى الحوار السياسي الليبي بخصوص تسمية الوزراء والجهة الموكلة بذلك، وأرفق بخطابه إلى الرئاسي صورة من الباب الخاص بالسلطة التنفيذية الموحدة الوارد بخارطة الطريق، الصادرة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي، والذي يوضح اختصاصات رئيس حكومة الوحدة الوطنية، في تسمية الوزراء والوكلاء ودور المجلس الرئاسي.

المزيد من بوابة الوسط