كوبيش والمستشار الاتحادي السويسري: «الأولوية للانتخابات»

المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش والمستشار الاتحادي في سويسرا إغناسيو كاسيس. (بوابة الوسط)

 ناقش المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش في بيرن مع المستشار الاتحادي في سويسرا إغناسيو كاسيس آخر التطورات في ليبيا والمنطقة.

وحسب بيان صادر عن البعثة الأممية، اتفق كوبيش مع المسؤول السويسري على «الحاجة إلى تكثيف الدعم للسلطة المؤقتة المنتخبة حديثًا في ليبيا من أجل تعزيز تقديم الخدمات الأساسية للشعب الليبي».

واختتم المبعوث الأممي، في وقت سابق اليوم الخميس، زيارة إلى بيرن بسويسرا التقى خلالها المسؤولين السويسريين؛ لمناقشة سبل مساعدة الشعب الليبي والسلطات الليبية أثناء انتقال البلاد نحو مرحلة ديمقراطية مستقرة مزدهرة تصون وحدة ليبيا وسيادتها.

وحث كوبيش والمسؤول السويسري «جميع السلطات والمؤسسات الليبية ذات الصلة على إعطاء الأولوية لإجراء الانتخابات الوطنية في 24 ديسمبر 2021، بما في ذلك من خلال وضع القاعدة الدستورية والإطار القانوني اللازمين وتعزيز العمل مع المجتمع المدني».

اقرأ ايضا: لجنة «المتابعة الدولية» تدعو مجلس النواب لسن إطار قانوني للانتخابات بحد أقصى أول يوليو

ودعا المبعوث الخاص والمستشار الاتحادي، كاسيس، إلى «التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار من أجل الحفاظ على الاستقرار في ليبيا، وحث جميع الجهات الفاعلة الوطنية والدولية المعنية على الإسراع في سحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا».

على صعيد متصل، التقى المبعوث الأممي السفير فرانك جروتر، رئيس قسم الأمم المتحدة في وزارة الخارجية السويسرية، مجددًا «التأكيد على تقدير الأمم المتحدة لحكومة سويسرا لدعمها الفعال لعملية الحوار التي تيسرها الأمم المتحدة من خلال استضافة عدد من الاجتماعات للمسارات الثلاثة السياسية والعسكرية والاقتصادية».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط