الناطق باسم حكومة الوحدة الوطنية: يجب أن يعيد القادة تجديد حلم «الاتحاد المغاربي»

من لقاء الدبيبة مع قيس سعيد في طرابلس، 17 مارس 2021. (الإنترنت)


صرح الناطق باسم رئيس حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة بأن «فكرة الاتحاد المغاربي التي تحدّث عنها الرئيس التونسي قيس سعيد على هامش زيارته إلى طرابلس موجودة دائمًا في وجدان المغاربة، وهي الحلم الذي كان وما زال يراود كافة الساسة والشعوب»، مشدّدًا على وجوب أن «يعيد القادة تجديد هذا الحلم بحيث يصبح حقيقة».

وأوضح  في تصريح لقناة «العربي الجديد» الخميس، أن العلاقة الليبية التونسية لطالما كانت عبر التاريخ علاقة جيدة وعلاقة أخّوة، مشيرًا إلى أنّها ما زالت مستمرّة.

اقرأ أيضا: الدبيبة يلتقي قيس سعيد في طرابلس

وأكد التطلع إلى علاقة أقوى وأكثر فاعلية بين الطرفين، مضيفًا: «لطالما كان دور الشقيقة تونس إيجابيًا في المشهد الليبي، وكانت المكان الآمن لليبيين في السنوات الماضية أثناء الحروب والأزمات التي واجهناها». وتحدث حمودة عن علاقة نفعية ومفيدة وإيجابية للطرفين، قائلًا: «نحن نكمّل بعضنا بعضًا»، لافتًا إلى وجود أمور تمتلكها ليبيا ذات فائدة قد تكون بحاجة إليها تونس، والعكس صحيح.

ويوم الأربعاء، أجرى الرئيس التونسي زيارة قصيرة إلى العاصمة طرابلس، هي الأولى لمسؤول دولي بعد أداء السلطة التنفيذية الموقتة اليمين منتصف هذا الأسبوع، أجرى خلالها لقاءات مع المجلس الرئاسي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة.

المزيد من بوابة الوسط