اتصال مع الدبيبة..الحكومة الجزائرية تعرض دعم مساعي تحقيق المصالحة الليبية

رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة ونظيره الجزائري عبد العزيز جراد. (الإنترنت)

أبلغ رئيس الحكومة الجزائري عبد العزيز جراد، اليوم الأحد، رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة استعداد بلاده لدعم مساعي حكومة الوحدة في سبيل تحقيق السلم والمصالحة الوطنية.

جاء ذلك خلال محادثات هاتفية جمعت اليوم الأحد، جراد هاتفيًّا مع الدبيبة، الذي هنأه على تشكيل الحكومة الليبية ونيلها ثقة مجلس النواب. وجدد جراد التاكيد على «مساندة الجزائر وتأييد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، واستعداده لدعم مساعي هذه الحكومة الليبية في سبيل تحقيق المصالحة والحفاظ على سيادتها ووحدة أراضيها»، وفق بيان صادر عن الحكومة الجزائرية.

اقرأ أيضًا: مجلس الدولة يعتزم التواصل مع «النواب» لمعالجة «خروقات دستورية»

وذكَّر المسؤول الجزائري بموقف بلاده المتضامن مع الشعب الليبي وتأكيد استعداد الجانبين للتواصل والتشاور المستمرين لدعم ليبيا للخروج نهائياً من ازمتها مع ضرورة وضع حدّ للتدخلات الأجنبية.

ويوم الخميس الماضي ذكر رئيس مجلس الأمة الجزائري (مجلس الشيوخ)، صالح قوجيل أن المشكلة «ليبية- ليبية» وحلها لا يكون إلا ليبيًّا، وأن التدخل في الشأن الليبي «خط أحمر»، مرحبًا بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا وحصولها على ثقة مجلس النواب مؤكدًا أن «الليبيين يسيرون في الطريق الصحيح».

وحصلت حكومة الوحدة الوطنية، برئاسة عبدالحميد الدبيبة، المؤلفة من 35 وزارة على ثقة مجلس النواب بأغلبية 132 عضوًا من أعضاء المجلس خلال اجتماعهم في مدينة سرت يوم الأربعاء الماضي، في خطوة لقيت ترحيبًا محليًّا ودوليًّا. ومن المقرر أن يعقد مجلس النواب يوم غد الإثنين جلسة في مدينة طبرق ستشهد أداء اليمين القانونية لأعضاء حكومة الوحدة الوطنية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط