الخارجية المصرية: نتطلع لدعم جهود حكومة الدبيبة خلال المرحلة الانتقالية

وزير الخارجية المصري سامح شكري (أرشيفية: الإنترنت).

أعربت وزارة الخارجية المصرية، الأربعاء، عن «تطلع مصر للعمل مع حكومة الوحدة الوطنية خلال المرحلة الانتقالية، ودعم جهودها للوفاء بالتزاماتها المقررة وفقاً لخارطة الطريق للحل السياسي، بهدف عقد الانتخابات فى موعدها المحدد نهاية العام الجارى، وتطبيق المخرجات الصادرة عن اللجنة العسكرية المشتركة ٥+٥ واجتماعات المسار الاقتصادي».

وصرح الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير أحمد حافظ، في بيان، أن «مصر تُرحب بنيل الحكومة الموحدة الليبية ثقة مجلس النواب اليوم، وتثمن دور المجلس فى تحمل مسؤولياته وإعلاء المصلحة العليا لدولة ليبيا للتحرك قدماً نحو استعادة ليبيا لاستقرارها وأمنها وسيادتها، وبما يرفع المعاناة عن الشعب الليبي الشقيق».

وفي وقت سابق الأربعاء، منح مجلس النواب، الأربعاء، الثقة لحكومة الوحدة الوطنية بواقع 132 صوتًا، فيما تعهد الدبيبة بإنجاز الاستحقاق الدستوري والانتخابي في الموعد المحدد.  وأقرت رئاسة المجلس استخدام آلية التصويت المباشر برفع الأيدي بدلا من التصويت السري؛ وبدأت الجلسة بتلاوة المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب، أسماء المرشحين للحكومة الجديدة، الذين يبلغ عددهم 35 وزيرًا.
 

المزيد من بوابة الوسط