السني يبحث مع منسق الشؤون الإنسانية في ليبيا ملف المفقودين والمقابر الجماعية

مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة، طاهر السني. (أرشيفية: الإنترنت)

بحث مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير طاهر السني مع مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في ليبيا جورجيت غانغون ملف المفقودين في أنحاء البلاد، وبالأخص المقابر الجماعية المكتشفة في مدينة ترهونة.

وأكد الطرفان أهمية التعاون بين السلطات الوطنية والمنظمات المتخصصة للمساعدة في التحقيقات للكشف عن مصير الضحايا ومحاسبة مرتكبي هذه الجرائم، حسب تغريدة للسني على حسابه بموقع التواصل «تويتر»، أمس الثلاثاء.

كما ناقشا برامج الفريق الأممي من أجل دعم ليبيا في مجال الخدمات الأساسية والإنسانية العاجلة، وسبل التنسيق بين منظمات الأمم المتحدة المتخصصة لتقديم مشاريع تخدم كل المناطق.

المزيد من بوابة الوسط