«الأعلى للدولة» يدعو إلى بناء سليم لشرعية السلطات التنفيذية القادمة

شعار المجلس الأعلى للدولة (الإنترنت).

رحب المجلس الأعلى للدولة، اليوم الأحد، بـ«الخطوات الحثيثة المبذولة في اتجاه التئام مجلس النواب»، واصفا إياها بأنها «مهمة لتوحيد باقي المؤسسات، ومن شأنها أن تسهل عملية التنسيق مع المجلس الأعلى للدولة لإنجاز كل الاستحقاقات المنوطة بالجسمين».

وعبر المجلس عن أمله في أن «يتم ترتيب الأولويات بشكل يفضي إلى بناء سليم لشرعية السلطات التنفيذية القادمة»، وفق ما نشره المكتب الإعلامي للمجلس على موقع «فيسبوك».

وأوضح المجلس رؤيته لذلك بأن «يقوم مجلس النواب أولاً بتضمين خارطة الطريق المتفق عليها في الملتقى السياسي الليبي للإعلان الدستوري، وذلك استجابة لما ورد في الخارطة نفسها واستناداً لما تنص عليه المادة 12 من الأحكام الإضافية في الاتفاق السياسي الليبي، ومن ثم يقوم مجلس النواب باختصاصه في منح الثقة طبقا لنظامه الداخلي».

المزيد من بوابة الوسط