المشري والسفير الألماني يبحثان كيفية إنجاز الاستحقاقات المحددة بخارطة الطريق

المشري وسفير ألمانيا لدى ليبيا أوليفر أوفتشا. (المجلس الأعلى للدولة)

بحث رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري, مع سفير ألمانيا لدى ليبيا أوليفر أوفتشا, كيفية إنجاز الاستحقاقات المحددة بخارطة الطريق للمرحلة المقبلة التي توافق عليها أعضاء ملتقى الحوار السياسي برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية تلقاها المشري من السفير الألماني لدى ليبيا، اليوم الأحد، بحسب المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة.

وقال المكتب الإعلامي، عبر صفحته على «فيسبوك»، إن المشري والسفير الألماني بحثا «مستجدات الأوضاع السياسية في البلاد، وكيفية دعم السلطة التنفيذية الجديدة المنبثقة من ملتقى الحوار السياسي الليبي بجنيف؛ وذلك لإنجاز الاستحقاقات المحددة في خارطة الطريق المتفق عليها من تقديم الخدمات للمواطنين والمصالحة الوطنية وتهيئة الظروف للانتخابات في الموعد المحدد».

واختار أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي خلال اجتماعهم في جنيف، في الخامس من فبراير الجاري، سلطة تنفيذية جديدة مكونة من مجلس رئاسي ثلاثي برئاسة محمد المنفي ورئيس وزراء لحكومة وحدة منفصلة عنه برئاسة عبدالحميد دبيبة.

وسيكون من أبرز مهام السلطة التنفيذية الجديدة العمل على تحسين الأوضاع المعيشية، والتجهيز للانتخابات المقررة وفق خارطة الطريق يوم 24 ديسمبر المقبل، ودعم المصالحة الوطنية.

المزيد من بوابة الوسط