البعثة الأممية ترصد حصاد 4 أيام من لقاءات واتصالات كوبيش

المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش. (الموقع الرسمي للبعثة الأممية)

نشرت البعثة الأممية للدعم في ليبيا حصاد عمل المبعوث الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش، منذ توليه مهام منصبه يوم الإثنين الماضي، مشيرا إلى أنه «واصل اتصالاته مع الأفرقاء الليبيين، ولأجري مشاورات مع كبار المسؤولين من الدول والمنظمات الإقليمية والدولية».

وقالت البعثة الأممية في بيان، عبر موقعها الرسمي على الإنترنت أن كوبيش «واصل  على مدى اليومين الماضيين، اتصالاته التمهيدية مع المسؤولين الليبيين، حيث تحدث مع السيد خالد المشري، رئيس المجلس الأعلى للدولة، والسيد أحمد معيتيق، نائب رئيس المجلس الرئاسي، والسيد فتحي باشاغا، وزير الداخلية».

وأشاد المبعوث الأممي «بعملهم لتحقيق التقدم في الملفات السياسية والاقتصادية والأمنية، وأعرب عن شكره على مشاركتهم الفاعلة في ملتقى الحوار السياسي الليبي». وأضاف البيان: «التمس السيد كوبيش آراءهم بشأن الخطوات التالية لضمان الإسراع في تشكيل الحكومة الموقتة، وإحراز المزيد من التقدم في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية بهدف إنشاء هياكل وسلطات موحدة، وفي المضي قدماً في تحقيق المصالحة الوطنية، فضلاً عن تنفيذ خارطة الطريق بغية إجراء انتخابات وطنية في 24 ديسمبر 2021».

ونوه بيان البعثة الأممية بأن «المبعوث الخاص، كوبيش، تحدث إلى الجنرال خليفة حفتر لمناقشة التطورات والأولويات، لا سيما في الملف الأمني حيث رحب بدعمه لتنفيذ وقف إطلاق النار».

على الصعيد الدولي، وحسب البيان، واصل المبعوث الأممي مشاوراته مع المسؤولين الدوليين عقب اتصالات سابقة أجراها مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، ووزير الخارجية الألماني هايكو ماس، ووزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المملكة المتحدة جيمس كليفرلي.

كما شملت مشاورات كوبيش ممثلين سياسيين رفيعي المستوى حيث أجرى محادثات هاتفية مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، ومفوض الاتحاد الأفريقي لشؤون السلم والأمن إسماعيل شرقي، ونائبة الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ميرسيا جيوانا، ومدير مكتب جوزيبي بوريل الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية.

اقرأ أيضا: المبعوث الأممي إلى ليبيا يباشر مهامه اليوم

كما أجرى المبعوث الخاص مشاورات مع المبعوثين والممثلين السياسيين لفرنسا وإيطاليا والممثلين الدائمين لدى الأمم المتحدة في نيويورك لليبيا والجزائر ومصر وتونس وتركيا وفرنسا والمملكة المتحدة، والممثلين الدائمين لدى الأمم المتحدة في جنيف لليبيا وسويسرا، فضلاً عن سفير ليبيا لدى سويسرا، حسب البعثة الأممية.

وفي هذا الأسبوع، أجرى المبعوث الخاص مشاورات مع وزير الخارجية المصري سامح شكري وفريقه، ووزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ووزير الخارجية الفرنسي لو دريان، وبشكل منفصل مع فريقه، ووزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي، ومساعد وزير الخارجية الياباني السفير تاكاهاشي كاتسوهيكو، بالإضافة إلى المديرين السياسيين وسفراء المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وإيطاليا وألمانيا، فضلاً عن الممثلين الدائمين لدولة قطر والاتحاد الروسي لدى الأمم المتحدة في نيويورك.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط