«قبائل سرت»: أهالي المدينة يطالبون بأن تكون المدينة المقر الرسمي للبرلمان والسلطة الجديدة

مدينة سرت (أرشيفية: الإنترنت)

قال المجلس الاجتماعي لقبائل سرت إن أهالي المدينة «يطالبون بأن تكون المقر الرسمي لمجلس النواب والمجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية وبقية المؤسسات الرئيسية في الدولة»، وذلك لاعتبار موقعها الجغرافي وأهميتها.

وأبدى المجلس الاجتماعي لقبائل سرت في بيان اطلعت عليه «بوابة الوسط» اليوم الجمعة، «ارتياحه واستبشاره» بنتائج الحوار السياسي الذي عقد في جنيف الأسبوع الماضي، واختيار المشاركين مجلسا رئاسيا جديدا ورئيسا لحكومة الوحدة الوطنية.

ودعا المجلس الاجتماعي لقبائل سرت في البيان مجلس النواب إلى عقد جلسة منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية في المدينة، مؤكدا ضرورة أن يكون إجراء الاستحقاق الانتخابي في موعده المحدد وفق مخرجات ملتقى الحوار السياسي.

وأهاب أهالي سرت بالسلطات الجديدة «ضرورة إيلاء ملف السجناء والمفقودين الاهتمام اللازم، وذلك بتطبيق قانون العفو العام والدعوة لعودة المهجرين والنازحين بالداخل والخارج دعما لجهود المصالحة الوطنية».

المزيد من بوابة الوسط