بوقادوم لـ«دبيبة»: الجزائر ترفض جميع أشكال التدخل الخارجي في ليبيا

عبدالحميد دبيبة (يمين) وصبري بوقادوم. (الإنترنت)

أكد وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، لرئيس الحكومة المكلف عبدالحميد دبيبة، «استعداد بلاده للتعاون مع السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا، لتحقيق الأمن والاستقرار».

وقال بوقادوم وفق تغريدة له عبر حسابه الرسمي في «تويتر»، اليوم الأربعاء: «سررت باتصال أخي عبدالحميد دبيبة، رئيس الوزراء المنتخب لدولة ليبيا.. وشددت له على تضامن الجزائر الثابت مع الشعب الليبي الشقيق، وموقفها الرافض جميع أشكال التدخل في شؤونه الداخلية».

- سيالة وبوقادوم يبحثان مسارات العملية السياسية في ليبيا وتطورات اختيار السلطة التنفيذية

وانتخب ملتقى الحوار السياسي يوم الجمعة الماضي، محمد المنفي رئيسًا للمجلس الرئاسي الجديد، وعبدالله اللافي وموسى الكوني عضوين بالمجلس، إضافة إلى عبدالحميد دبيبة رئيسًا للحكومة في السلطة التنفيذية الموحدة الموقتة التي من المقرر أن تدير شؤون البلاد حتى إجراء الانتخابات العامة في 24 ديسمبر المقبل.

ورحبت الخارجية الجزائرية، السبت الماضي، بـ«التقدم المحرز» في تشكيل السلطة التنفيذية الموقتة، وأعربت في بيان عن «أملها في أن تسهم هذه الخطوة الإيجابية في إنهاء حالة الانقسام وتوحيد الصفوف الليبية، استعدادًا للاستحقاقات الانتخابية نهاية العام الجاري».

وأواخر يناير الماضي، زار صبري بوقادوم طرابلس، والتقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، معلنًا قرب إعادة افتتاح مقر السفارة الجزائرية بالعاصمة الليبية بعد غلقها سبع سنوات.

المزيد من بوابة الوسط